الثلاثاء 02 كانون الثاني , 2019

الديوانية تنتفض للطفولة

بمشاركة 70 طفل وطفلة، نظم مكتب مفوضية حقوق الانسان في الديوانية وقفة احتجاجية للمطالبة بحقوق الطفولة.

وشارك في الوقف الاحتجاجية تلامذة المدارس في المحافظة، حيث اقيمت وسط المدينة في فلكة الساعة مقابل مبنى الحكومة المحلية. 

مدير مكتب المفوضية محمد البديري يقول في تصريح صحافي، إن "مطالب الوقفة الاحتجاجية التي وجهت للجهات المعنية والحكومية المركزية تتضمن المطالبة حق التعليم والصحة والعيش في بيئة نظيفة وهي من المطالبات التي تعتبر من حقوق الطفل الاساسية".

كما ان الوقفة تهدف الى تسليط الضوء على حقوق الاطفال ومعاناتهم في العراق"، يضيف.

وكان العراق من اوائل الدول التي صادقت على اتفاقية حقوق الطفل المقرة من قبل الجمعية العامة للامم المتحدة. وتنص بنودها على ضرورة أن تتكفل الدولة مسؤولية حماية الطفل وتعليمه ورعايته بصورة كاملة، وعدم تشريع قوانين تقف حائلاً دون نموه بصورة إيجابية وصحيحة.

بعد عام 2003 اهتم الدستور العراقي الجديد بحقوق الطفل لكنه لم يجد صدى واسع بسبب الارهاب والازمات السياسية التي رافقت الحكومات المتعاقبة، مما ادى الى اهمال شريحة الطفولة وتعرضهم لانتهاكات واضحة لحقوقهم. التسرب من المدارس والحرمان من حق التعليم وامتهان الكثير منهم التسول، او العمل في ظروف صعبة فوق قدراتهم، فضلاً عن عدم وجود رعاية صحية واجتماعية حقيقية لهم.

تحرير: عامر الشيباني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات