السبت 30 كانون الأول , 2018

التحالف الدولي يكشف عن ضحاياه المدنيين في العراق وسوريا منذ 2014

لقي نحو 1140 مدنيا مصرعهم جراء ضربات جوية شنها التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في سوريا والعراق منذ بداية عملياته ضد تنظيم "داعش" الإرهابي هناك في 2014.

وجاء في تقرير شهري نشره التحالف، اليوم الأحد، أن هيئة أركان قواته تعتقد، استنادا إلى ما لديها من معطيات، أن "1139 مدنيا على الأقل قتلوا عن غير قصد جراء ضربات التحالف" اعتبارا من بدء عملية "العزم الصلب".

وذكر التقرير أن 194 بلاغا عن مقتل مدنيين كانت قيد التحقق في صحتها من قبل التحالف في شهر نوفمبر الماضي، وتم تصنيف معلومات عن 20 حادثا بغير الموثقة، فيما تأكدت صحة 3 بلاغات تفيد بمقتل 15 مدنيا. ويجري التحالف في الوقت الحالي تحريا في 184 بلاغا.

وتنشر هيئة أركان التحالف تقارير شهرية حول عدد الضحايا في صفوف المدنيين جراء ضرباتها في سوريا والعراق، تقدم أحيانا الحصيلة العامة لعدد الضحايا منذ بدء عملياتها.

وكانت الولايات المتحدة بدأت عملياتها ضد "داعش" في العراق في يونيو 2014، بموافقة رسمية من بغداد، أما في سوريا فبدأت الحملة العسكرية الأمريكية هناك في سبتمبر من العام نفسه، دون موافقة حكومة السورية.

وكالة النبأ للأخبار/ متابعة

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات