شبكة النبأ المعلوماتية

شرطة كربلاء تستبدل خططها الامنية وتكثف الجهد الاستخباري

twitter sharefacebook shareالجمعة 21 كانون الأول , 2018

اعلنت قيادة شرطة كربلاء، استبدال الخطط الامنية القديمة الخاصة بالمحافظة بأخرى حديثة، والاعتماد على الجهد الاستخباراتي لاستتباب الامن.

وقال قائد شرطة كربلاء اللواء أحمد علي زويني في بيان، تلقت وكالة النبأ للأخبار نسخة منه اليوم، "بعد توفير المناخ الأمني المناسب الذي تنعم به مدينتنا مدينة سيد الشهداء الامام الحسين (عليه السلام) بالشكل الامثل والمناسب من بين جميع محافظات القطر والاكتفاء بالخطط الامنية السابقة واستبدالها بخطط امنية حديثة من قبل القادة الأمنيين". مبينا انه "والتي من خلالها تم فتح عدد من الطرق المغلقة ورفع الثكنات العسكرية والحواجز الكونكريتية لتسهيل حركة المارة من الاشخاص والعجلات وتخفيف الزخم المروري في الشوارع الرئيسية والفرعية والاستمرار في ذلك حتى تحقيق الأهداف المنشودة بالمستوى المطلوب".

وأكد زويني، على "تكثيف العمل الاستخباري ونصب المزيد من كاميرات المراقبة ومضاعفة الجهود المشتركة في سبيل المحافظة على الإنجازات الأمنية التي تحققت في الاعوام الماضية حتى الوصول الى هذا الانجاز والوضع الامني المستتب الذي نحمد الله تعالى عليه". لافتا نحن ماضون بتوفير أقصى درجات الحماية للمواطنين والزائرين على حد سواء وهذا من صميم واجباتنا ".

واضاف زويني، "ان كربلاء المقدسة لها خصوصية تختلف عن جميع المحافظات بحكم توافد ملايين الزائرين اليها بشكل مستمر ومن مختلف البلدان لزيارة المراقد المقدسة فيها وهذا يدعونا لتحمل المسؤولية الوطنية الكبرى لتجاوز جميع التحديات".

وتابع قائد الشرطة، "ان التعاون الامني هو أساس النجاح وهذ ما لمسناه من كافة أقسام قيادة الشرطة وباقي الاجهزة الامنية والاستخباراتية الاخرى نتيجة لحرصهم العالي على حماية المدينة وتوفير الامن المجتمعي وفرض القانون على الجميع".

وختم البيان بالتأكيد الى توجيه الضباط والمنتسبين بتنفيذ الواجبات الامنية بدقة ومهنية لتبقى كربلاء مدينة الامن والسلام في جميع الأوقات.

جاء ذلك خلال اجتماع موسع مع كبار ضباط القيادة ومدراء الأقسام والشعب في قيادة الشرطة كربلاء.

تحرير: عامر الشيباني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات