شبكة النبأ المعلوماتية

ناديا مراد تتبرع بمليون دولار قيمة جائزة نوبل لبناء مستشفى في بلدتها

twitter sharefacebook shareالسبت 15 كانون الأول , 2018

اعلنت الناشطة الإيزيدية الحاصلة على جائزة "نوبل" للسلام، ناديا مراد، انها تنوي استخدام قيمة الجائزة في بناء مستشفى لضحايا الاعتداءات الجنسية في بلدتها بقضاء سنجار.

وقالت مراد، في مؤتمر صحفي عقدته في سنجار أمس الجمعة، 14 كانون الأول 2018، إنها ستبني بالمبلغ الذي حصلت عليه من جائزة "نوبل" للسلام مستشفى في سنجار لعلاج المرضى، ولا سيما الأرامل والنساء اللاتي تعرضن لاعتداءات جنسية من مقاتلي تنظيم داعش.

وقدمت الشكر لحكومتي بغداد وأربيل،على الموافقة على خطتها، فيما بينت انها ستتصل بمنظمات إنسانية قريبا لبدء بناء المستشفى.

ومنحت الأكاديمية السويدية العراقية ناديا مراد جائزة "نوبل للسلام" بالمشاركة مع الطبيب الكونغولي دينيس موكويج، وتبلغ قيمتها مليون دولار، وذلك لجهودهما في وقف استخدام العنف الجنسي كسلاح في الحروب والنزاعات المسلحة.

وكانت ناديا مراد، التي تنحدر من قرية كوجو في سنجار، من ضمن نحو سبعة آلاف امرأة وفتاة أُسرن في شمال غرب العراق في آب 2014، واحتجزهن تنظيم داعش في الموصل، حيث تعرضت للتعذيب والاغتصاب، وفرت مراد بعد ثلاثة أشهر ووصلت إلى ألمانيا.

تحرير: عامر الشيباني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات