استشهد 30 مدنياً في سوريا جراء غارات التحالف الدولي

twitter sharefacebook shareالجمعة 30 تشرين الثاني , 2018

استشهد 30 مدنيا في سورية على الأقل معظمهم أطفال ونساء، اليوم الجمعة، جراء غارات لـ”التحالف الدولي” بقيادة واشنطن شرق البلاد.

وذكرت مصادر محلية، “استشهاد قرابة 30 مدنيا معظمهم أطفال ونساء جراء غارات لما يسمى بـ”التحالف الدولي” بقيادة واشنطن ، استهدفت قرية الشعفة بريف دير الزور. 

بدورها ذكرت وكالة “سانا” نقلا عن مصادر أهلية أن طيران ما يسمى “التحالف الدولي” ارتكب مجزرة جديدة في قرية الشعفة بريف دير الزور والحصيلة الأولية تشير إلى استشهاد أكثر من 30 مدنيا معظمهم من النساء والأطفال.

ويواصل “التحالف الدولي” المزعوم لمحاربة داعش منذ أسبوع مجازره بحق المدنيين في مدينة هجين وبلدة الشعفة ريف ديرالزور الشرقي حيث استشهد عشرات المدنيين جلهم نساء وأطفال جراء غارات استهدفت المدنيين.

كما دمرت غارات طيران “التحالف” المتواصلة الكثير من منازل الأهالي والبنى التحتية في المنطقة.

 وطالبت سورية مراراً عبر عشرات الرسائل إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن بالتحرك الفوري لوقف الاعتداءات والمجازر التي يرتكبها طيران “التحالف الدولي” غير الشرعي بقيادة الولايات المتحدة واتخاذ ما يلزم لإنشاء آلية دولية مستقلة ومحايدة للتحقيق في هذه الجرائم ومعاقبة مرتكبيها.

وتزعم واشنطن التي شكلت “التحالف الدولي” من خارج الشرعية الدولية ودون موافقة مجلس الأمن منذ أغسطس 2014 بأنها تحارب ما يسمى الإرهاب الدولي في سوريا في حين تؤكد الوقائع أنها تعتدي على البنية التحتية لتدميرها وترتكب المجازر بحق المدنيين.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات