الأربعاء 29 تشرين الثاني , 2018

البغداديون يتخوفون من غرق العاصمة بالسيول في الايام المقبلة

تخوف سكان العاصمة العراقية بغداد، من خرق مدنهم بالسيول في الايام المقبلة، التخوف جاء بعد دعوات الذي اطلقها محافظ بغداد، عطوان العطواني الى، الحكومة الاتحادية العراقية والوزارات الخدمية لوضع التدابير والخطط العاجلة لمواجهة أي طارئ تحسباً لوصول سيول من المحافظات المحاذية للعاصمة.

ووفقاً لآخر إحصائية أصدرتها وزارة الصحة العراقية، فقد توفي 21 مواطناً، وأصيب 178 آخرين، إثر الأمطار الشديدة التي هطلت خلال الأيام الأخيرة، والتي أدت الى حدوث سيول جارفة في بعض المحافظات الشمالية والشرقية والجنوبية.

فيما أكدت وزارة الموارد المائية العراقية في بيان لها، اليوم الخميس، انه "وردت في الاونة الاخيرة في وسائل الاعلام المختلفة انباء تحدثت عن احتمالية تعرض بغداد لسيول جراء الامطار الغزيرة"، مؤكدا انها بدورها تود ان توضح بأن الوضع مطمئن ولا يدعو للقلق كون الطبيعة الطوبوغرافية لبغداد لا تسمح للسيول بأجتياحها".

وأضافت الوزارة في بيانها ان "هناك أمطار متوسطة ستسقط خلال الايام القادمة. علما ان مناسيب نهر دجلة ماتزال مسيطر عليها وهناك أستيعاب كبير لنهر دجلة لامرار أي كميات قادمة للنهر".

فيما اعرب عدد من سكان بغداد تحذيرهم عبر صفقحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي من غرق العاصمة بغداد، كما غرق محافظات عراقية اخرى، بسبب سيول الامطار، والتي سببت هجرة الاف العوائل من منزلهم، بالإضافة الى خسارة مادية كبيرة.

وقال محافظ بغداد، عطوان العطواني، يوم الاثنين (26 تشرين الثاني 2018)، في بيان تحذيره له "وجهنا كافة الدوائر الخدمية والبلدية في العاصمة باستنفار جهودها الالية والبشرية لمواجهة أي طارئ، فضلا عن الانطلاق بحملات بلدية واسعة لسحب مياه الامطار وتصريفها"، مشيرا الى ان "محافظة بغداد لم تشهد تنفيذ مشاريع استراتيجية على صعيد البنى التحتية منذ عام 2013 وحتى الان بسبب الأزمة المالية التي عاشتها البلاد ابان الحكومة السابق".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات