الخميس 23 تشرين الثاني , 2018

31 قتيلا في تفجير انتحاري هزّ سوقاً مكتظاً في باكستان

قتل 31 شخصا وأصيب أكثر من خمسين، اليوم الجمعة، في تفجير انتحاري هزّ سوقا مكتظا في بلدة صغيرة بالمنطقة القبلية في شمال غرب باكستان، وفق ما أفاد مسؤولون. 

وقال المسؤول الرفيع في إدارة إقليم اوراكزاي حيث وقع الانفجار خليل إقبال لوكالة فرانس برس إن الاعتداء هز سوق الجمعة في كالايا، وهي منطقة قبلية غالبية سكانها من الشيعة.

وتابع إقبال أنّ النتائج الأولية للتحقيق تشير إلى أن الانفجار نجم عن عبوة يدوية الصنع وضعت في صندوق للخضار، لكن مسؤولين ذكروا لاحقا أنه ناجم عن هجوم انتحاري.

وقال مسؤول آخر يدعى أمين الله "لم يتضح إن كان الانتحاري راجلا أم على متن دراجة نارية".

وأكد أمين الله أن 31 شخصا قتلوا بينهم 22 شيعيا. وتابع أن أكثر من 50 شخصا جرحوا بينهم 17 حالاتهم حرجة. وأكّدت الشرطة المحلية حصيلة القتلى. 

ونقل العديد من المصابين إلى مدينة كوهات القريبة من اقليم خيبر بختونخوا حيث أعلنت السلطات الطبية أنه تم استدعاء جميع الأطباء إلى قسم الطوارئ. 

ودانت منظمة العفو الدولية الهجوم مشيرة في بيان إلى أنه يعكس "ازدراء تاما لحياة البشر".

ويعد أوراكزاي أحد سبعة أقاليم مضطربة في المنطقة القبلية شبه المستقلة المحاذية للحدود الأفغانية. وشكلت المنطقة محورا مهما في الحرب الدولية على الإرهاب حيث وصفها الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما في الماضي بأنها "المكان الأخطر في العالم".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات