الخميس 23 تشرين الثاني , 2018

الشرقاط تحت تهديد الغرق وعبدالمهدي يوجه بتشكيل خلية ازمة

وجه رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، اليوم الجمعة، بتشكيل خلية أزمة في قيادة عمليات صلاح الدين والتشكيلات المدنية وطيران الجيش، لإجلاء العوائل المحاصرة بمياه السيول في صلاح الدين ونينوى.

وذكر المكتب الاعلامي لعبدالمهدي، في بيان صحافي، ان الاخير "يتابع شخصيا وبشكل مستمر تطورات السيول المدمرة التي ضربت قضاء الشرقاط ومناطق اخرى من محافظة صلاح الدين ونينوى وادت الى عدد من الوفيات والمفقودين، وانهيار جسر الحورية القريب من قرية الحورية".

ووجه عبد المهدي، بحسب البيان "بتشكيل خلية ازمة من قيادة عمليات صلاح الدين وكافة التشكيلات المدنية في الحكومة المحلية مدعومة بالمروحيات والاليات الثقيلة للتدخل الفوري والاشراف المباشر على عمليات الانقاذ لتقليل الخسائر البشرية والمادية وتعزيز الدفاعات ضد الزيادة المتوقعة في مناسيب المياه خلال اليوميين المقبلين".

واعلنت محافظة صلاح الدين ان سيولا جارفة اغرقت عدة مناطق في قضاء الشرقاط نتيجة الامطار الغزيرةالتي سقطت يوم امس واليوم معلنة استنفار الجهد العسكري والمدني للمحافظة.

وقال مواطنون من قضاء الشرقاط لوكالة النبأ للأخبار، ان مناطق الخضرانية (الحورية) وما يجاورها قد غرقت بالكامل وان العوائل عالقة فوق السطوح والماء وصل إلى السقوف.

مؤكدين انه ستحصل كارثة كبيرة تذهب بها أرواح كثيرة، مطالبين ارسال مناشداتهم الى الحكومة المركزية وحكومة المحافظة.

من جانبه اوعز محافظ صلاح الدين عمار جبر بأرسال ١٠٠٠ سلة غذائية الى منطقة الحورية المنكوبة ووجه قيادة عمليات المحافظة، وقيادة عمليات سامراء، وقيادة شرطة صلاح الدين، والجهد الجوي وكذلك الاستعانة بالجهد المدني في بقية العمليات معلنا تسخير كل الامكانيات من اجل ان لا تتفاقم الحالة.

وسقطت كميات كبيرة من الامطار على العراق خلال اليومين الماضيين وخصوصا محافظة صلاح الدين مما تسببت بسيول كبيرة اغرقت عدة مناطق.

فيما أعلن قائم مقام قضاء الشرقاط علي دحدوح اليوم الجمعة، عن مقتل سبعة مدنيين وغرق 3 آلاف منزل بفيضانات ضربت القضاء الليلة الماضية.

وقال دحدوح: "الشرقاط تعيش في كارثة كبيرة ولا من أحد يأتي لإنقاذنا، فخسائرنا بشرية ومادية، وهناك سبعة أشخاص فارقوا الحياة وهناك عشرات الآلاف من المواشي نفقت".

وأضاف: "المئات من السيارات تضررت وكذلك بيوت سقطت"، داعيا رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي إلى "توجيه مؤسسات الدولة وإعلان حالة الطوارئ في القضاء لإنقاذ سكانه".

وأكد المرصد العراقي لحقوق الإنسان، مصرع سبعة أشخاص في الشرقاط، وقال إن "السبعة هم امرأتان وخمسة أطفال". انتهى/خ. 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات