العامري يقلب المعادلة برسالة تهديد لمحور السنة

twitter sharefacebook shareالخميس 23 تشرين الثاني , 2018

بعث رئيس ائتلاف فتح هادي العامري برسالة شديدة اللهجة الى ائتلاف المحور الذي يمثل سنة العراق في تحالف "بناء" الذي يقوده العامري وقادة اخرون، بعد تلويح بالانشقاق على التحالف الذي يمتلك اغلبية نيابية.

و"المحور" يمثل التكتل السني في تحالف "البناء"، ولديه نحو 40 مقعدا نيابيا.

وابلغ مصدر مقرب من العامري ان "الفتح اوصل رسالة تهديد الى تحالف المحور مفادها بان خروجكم من البناء، يعني خسارة كل المناصب، التي حصلتم عليها اثناء تحالفكم معنا ومع دولة القانون".

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الاشارة لإسمه "بعد هذه الرسالة، تراجع تحالف المحور عن فكرة الخروج من تحالف البناء، من أجل الحفاظ على المناصب، واهمها رئاسة مجلس النواب، والوزارات في حكومة عبدالمهدي".

وكان قيادي في محور السنة صرح في وقت سابق، ان من الاسباب التي دفعت "المحور" لبحث الخروج من تحالف بناء "هو مركزية القرار بيد اشخاص معينين وتأثيرات خارجية على جوهر تلك القرارات".

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اتهم أعضاء في تحالف البناء الذي يضم رئيس حالف الفتح هادي العامري، ورئيس الوزراء السابق نوري المالكي، بعقد "صفقات ضخمة" لبيع مناصب وزارية، لسياسيين من السنة المنضويين في التحالف، في اشارة الى اعضاء في "المحور".

من جانبه رد زعيم تحالف الفتح هادي العامري، على تغريدة الصدر بالطلب "ارسال المعلومات المتوفرة من اجل متابعتها بكل جدية مع القضاء".انتهى/ و

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات