الأثنين 20 تشرين الثاني , 2018

حقوق الإنسان: بعض حالات الانتحار جرائم قتل مدبرة

كشف مكتب حقوق الإنسان في محافظة ديالى، اليوم الثلاثاء، عن ارتفاع عدد حالات الانتحار في المحافظة، فيما أكد ان بعض تلك الحالات هي "جرائم قتل".

وقال مدير المكتب صلاح مهدي، في حديث صحفي، إن "حقوق الانسان تتابع عن كثب ظاهرة الانتحار المتزايدة بالسنوات الاخيرة داخل ديالى خاصة لدى الشباب والتي بلغت معدلات عالية".

وأضاف مهدي، ان "بعض حالات الانتحار ثبت بالدليل القاطع من قبل القوى الامنية بانها جرائم قتل مدبرة في محاولة من قبل فاعليها للافلات من العدالة"، لافتا الى انها "حالات معدودة وتم كشفها".

وأشار الى ان "الانتحار يمثل ظاهرة مقلقة بالنسبة لنا لان عدد ضحاياها بالعشرات سنويا"، لافتا الى ان "اسباب الانتحار تحتاج الى دراسة معمقة من قبل المؤسسة الاكاديمية من اجل اعطاء حلول تسهم في الحد منها بالمستقبل".انتهى/س

المصدر/ بغداد اليوم

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات