الثلاثاء 14 تشرين الثاني , 2018

جامعة كربلاء تناقش مجلس التعاون الخليجي وتأثيره على الأمن القومي العربي

كربلاء/ عدي الحاج

عقد مركز الدراسات الإستراتيجية في جامعة كربلاء بالتعاون مع العتبة العباسية المقدسة، مؤتمراً علمياً دولياً تحت عنوان (مستقبل مجلس التعاون الخليجي وتأثيره على الأمن القومي العربي وفي ظل التحدّيات الراهنة) وذلك في قاعة رئاسة الجامعة ومجمّع الإمام الهادي (عليه السلام) التابع للعتبة المطهّرة ولمدّة يومين متتاليين.

وقال مدير المركز، رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، أ.د. خالد عليوي العرداوي، لمراسل وكالة النبأ للأخبار، "شارك في المؤتمر مدير قسم دراسات الشرق أوسطية في كلية الآداب/ جامعة غرب (بوهيما) بجمهورية التشيك (Dr. Petr Pelikan)، وعميد كلية العلوم السياسية في الجامعة الإسلامية بلبنان (أ.د. رامز عمّار)، ومدير مركز الدراسات البحوث في وزارة الدفاع العراقية (العميد الركن د. وسام عبد الرزاق كاظم)، وأستاذ العلاقات الدولية في الجامعة المستنصرية ببغداد (أ.د. عزيز جبر شيّال)، مبينا، "ومشاركة العشرات من الباحثين الأكاديميين وغيرهم من داخل وخارج العراق، وحضور عدد من أعضاء مجلس النواب ومجلس المحافظة وشخصيات دينية وقانونية ومنظمات مجتمع مدني وإعلاميين وصحفيين".

وأضاف العرداوي، أنّ "المؤتمر العلمي الدولي شارك فيه (40) بحثاً علمياً لـ (55) باحثاً أكاديمياً، منهم (9) باحثين من ست دول هي (المغرب العربي، الجزائر، لبنان، سلطنة عُمان، تركيا، ماليزيا)".

وتابع مدير المركز، "إستمر المؤتمر لمدّة يومين متتاليين بواقع جلسة إفتتاحية وجلسة حوارية وجلستين علميتين مسائية ومثلهما صباحيتين وورشة عمل على هامش المؤتمر بعنوان (جدلية العلاقة بين أمن الخليج العربي والأمن الوطني العراقي)".

وأشار العرداوي الى، أنّ "محاور المؤتمر دارت حول الأهمية في الجيوستراتيجية لمنطقة الخليج العربي بشكل عام وحول مستقبل مجلس التعاون لتلك الدول وتأثير ذلك على الأمن الوطني العراقي والأمن القومي العربي "منوّهاً الى "إنّنا لا ننطلق من ترفٍ فكري أو هوسٍ تكنولوجي بقدر ما ننطلق من الأهمية الإستثنائية لهذه المنطقة الحيوية على الأمن العالمي أولاً والأمن الإقليمي ثانياً وأمن بلداننا الوطني ثالثاً".

واردف رئيس اللجنة التحضيرية، " فصنّاع القرار والشعوب التي تعيش في منطقة تحمل مواصفات عالية الأهمية كمنطقة الخليج العربي، تحتاج الى أن تتحرّك بذكاء وتتّخذ قراراتها وترسم سياساتها بإحترافية وبُعد نظر بعيداً عن الإنفعالية والرؤية القزمية المدمّرة".

وشارك في المؤتمر وفد من مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام وهم كل من رئيس مجلس الإدارة سماحة الشيخ مرتضى معاش، ومدير المؤسسة الكاتب الصحافي علي الطالقاني، ومدير العلاقات العامة عدي الحاج، ومدير مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحرّيات أحمد جويّد.

تحرير: عامر الشيباني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات