الأثنين 06 تشرين الثاني , 2018

تقرير: لماذا أعفت أمريكا إيطاليا من التقيّد بعقوباتها الجديدة ضد إيران؟!

وكالة النبأ للأخبار/ متابعة:

لقى اعفاء واشنطن روما من التقيد بحزمة العقوبات الجديدة التي فرضت على ايران ترحيبا كبيرا في الاوساط الحكومية الايطالية.

وعد مصدر في الحكومة الإيطالية، أن إعفاء بلاده من التقيّد بالعقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران، يفسر الحالة الممتازة للعلاقات الثنائية بين روما وواشنطن.

وقالت مصادر حكومية إيطالية في وقت متأخر من مساء الاثنين للصحفيين: "بالطبع لم يكن هذا القرار عرضيا، وكان ثمرة لحالة ممتازة من العلاقات بين إيطاليا والولايات المتحدة. هذه أخبار إيجابية لشركاتنا".

وكان قد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو الماضي، انسحاب واشنطن من الاتفاق حول البرنامج النووي مع إيران. كما أعلن اعتزامه إعادة فرض جميع العقوبات ضد إيران، بما في ذلك تلك العقوبات الثانوية ضد الدول الأخرى التي تتعامل مع إيران.

وقد أعادت واشنطن فرض جزء من العقوبات يوم 7 أغسطس الماضي، وفي 5 نوفمبر الجاري، أضافت إليها وزارة الخزانة الأمريكية الحزمة الثانية من العقوبات.

ودخلت العقوبات الأمريكية الإضافية، التي تطال صادرات النفط الإيراني حيز التنفيذ يوم أمس الاثنين. وفي الوقت نفسه، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن واشنطن تقدم إعفاءات مؤقتة من العقوبات ضد تصدير النفط الإيراني إلى الصين والهند وإيطاليا واليونان واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وتركيا.

ويلفت التقرير الى، أن إيطاليا، إلى جانب اليونان، هما الدولتان الأوروبيتان الوحيدتان اللتان أعفتهما واشنطن من واجب التقيّد بعقوباتها القاسية ضد طهران، وذلك خلافا لباقي الدول الأوروبية، التي تضم حلفاء أكثر قربا من واشنطن.

وحذر المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، برايان هوك، من أن واشنطن ستفرض على الفور عقوبات على من يحاولون استخدام آليات للتحايل على القيود الأمريكية المفروضة على طهران. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات