الأثنين 06 تشرين الثاني , 2018

النزاهة تعيد إلى الدولة عقاراً بسبعة مليارات دينارٍ وتضبط أولياته المزورة

كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، اليوم الثلاثاء، عن تمكُّن ملاكات مكتب تحقيق كربلاء في الهيئة من ضبط عمليات تلاعبٍ وتزويرٍ في تحويل ملكية أحد العقارات البالغة مساحته (18) دونماً و(1417) متراً، العائد إلى دائرة عقارات الدولة في المحافظة.

وأشارت الدائرة في بيان اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، إلى "قيام فريق عمل مكتب تحقيق كربلاء، بإجراء تحرِّياتٍ وتحقيقاتٍ مُوسَّعةٍ شملت هيئة دعاوي الملكية ، ومُديريَّة الزراعة، ودائرة عقارات الدولة والتسجيل العقاري في كربلاء، إذ تمكَّن من كشف تزوير ملكية العقار باسم مجموعةٍ من المتهمين الذين زعموا شراء العقار عن طريق مزايدة صورية بكتابٍ مُزوَّرٍ مزعومٍ صدوره عن دائرة عقارات الدولة في المحافظة".

ولفتت إلى، أنَّ "القيمة التقديرية للعقار بلغت (6,905,500,000) مليارات دينارٍ، وأنَّ عمليَّة الضبط تمَّت بناءً على مذكرةٍ قضائيةٍ".

وأضافت الدائرة، أن "مكتب تحقيق كربلاء في هيأة النزاهة قام بتسليم العقار إلى دائرة عقارات الدولة في المحافظة؛ تنفيذاً لقرار قاضي محكمة تحقيق كربلاء المختص بالنظر في قضايا النزاهة، مبينة أن القرار القضائي تضمَّن قيام الدائرة بإقامة دعوى إبطال قيد بحقِّ المستفيدين ودعوى أجر المثل".

يُشارُ إلى أنَّ القيمة التقديرية للعقارات التي تمكَّنت الهيئة من إعادة ملكيّتها للدولة في محافظة كربلاء خلال العام الجاري بلغت أكثر من (230,000,000,000) مليار دينارٍ.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات