الثلاثاء 31 تشرين الاول , 2018

حكومة كربلاء المحلية تعتذر للزائرين عن سوء النقل وتطالب رئيس الوزراء بالتدخل

اعتذرت محافظة كربلاء، الاربعاء، للزائرين الوافدين الى المدينة بمناسبة زيارة الاربعين بسبب "سوء" خدمات نقلهم خلال عودتهم الى مناطقهم.

وطالبت رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بتشكيل لجنة خاصة لأدارة الزيارات المليونية في الأعوام القادمة.

وقال نائب محافظ كربلاء جاسم الفتلاوي في مؤتمر صحفي عقده اليوم، "نقدم اعتذارنا للزائرين بسب ما حصل يوم أمس وجعلهم يعودون مشياً على الأقدام لمسافات طويلة تقدر بـ١٠ كم".

واضاف أن هناك "نقص كبير بمستوى الخدمات في مجال النقل حيث لم تتم اضافة مرآب او جسور او سكة حديد طيلة ١٥ سنة الماضية".

وطالب الفتلاوي رئيس الوزراء "بالتدخل لايجاد حلول كوّن اغلب الحلول هي حلول تريقعة ولا بد من تشكيل لجنة تربط بمكتبكه لإعداد دارسة علمية تفصيلة عن الزيارات المليونية وتخصيص موازنة خاصة تتناسب وحجم الزيارة المليونية".

وتابع قائلا "انني ومن منطلق المسؤولية انقل معاناة الزائرين الى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لحل المشاكل التي تحصل مع كل زيارة مليونية واجدد اعتذاري لزائري الأمام الحسين عليه السلام نتيجة لما حصل يوم أمس".

وأكد الفتلاوي، حاجة المحافظة، الى" 40 الف عجلة يوميا موزعة على جميع المحاور مع انشاء طرق ومشاريع جديدة وإعداد متكاملة بهدف تنظيم عملية نقل الزائرين والا سيضطر الزائرين للعودة الى محافظاتهم مشياً على الأقدام في السنوات القادمة".

وانتهت يوم امس الثلاثاء 30 تشرين الاول 2018، مراسيم زيارة الاربعين حيث توجه عشرات الالاف من الزائرين مسيا على الاقدام الى مدينة كربلاء، ليضطر معظمهم العودة الى مناطقهم مجتازين الطريق مشيا على الاقدام ايضا. انتهى/ ع

المصدر: وكالات

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات