الأثنين 16 تشرين الاول , 2018

كربلاء: مطالبات بإلغاء مجالس المحافظات وإعتبار قتلى التظاهرات شهداء

كربلاء / عدي الحاج

طالب الحراك المدني المستقل في محافظة كربلاء المقدسة، بإلغاء مجالس المحافظات بالكامل وإعتبار كل الذين قتلوا في التظاهرات التي شهدها البلد الفترات السابقة شهداء وفق قانون مؤسسة الشهداء العراقية.

وجاء في البيان الذي تلاه رئيس الحراك المدني في المحافظة، الناشط إيهاب جواد الوزني، إنّ "ما يجري في محافظة البصرة من قتل وإعتقال وملاحقة للنشطاء بمذكرات قبض كيدية ورميهم بغياهب السجون وأساليب أخرى خسيسة، وما جرى أيضاً في محافظة بابل من جرائم عديدة آخرها الجريمة النكراء التي حملت سمة الخسّة والنذالة وبعثت رسالة سلبية عن الأمن وسيادة القانون ألا وهي جريمة مقتل مدير جوازات المحافظة، وكذلك ما جرى في محافظة كربلاء من قتل للمتظاهرين والمحافظات الأخرى، ما هو إلا إنتهاك صارخ لحقوق الإنسان التي كفلتها كل الأديان والشرائع السماوية وكفلها الدستور العراقي بمواد عديدة".

وتابع البيان "من هنا من مدينة سيد الشهداء (عليه السلام) نطالب بجعل كل الذين قتلوا في التظاهرات شهداء وفق قانون مؤسسة الشهداء العراقية "مضيفاً إنّنا "نهيب بشعبنا العراقي الكريم وبالحسينيين الأبطال أن يكون صوتنا وعهدنا مع إمامنا أبي الأحرار (عليه السلام) لا للظالمين والفاسدين والفاشلين، خاصّةً وأنّ إستحقاقات كبيرة وهامّة ومفصلية لإصلاح العملية السياسية العرجاء تتطلّب منّا تظافر الجهود"، مؤكداً على "يجب أن نقوم بحملة كبرى لغرض منع مجلس النواب من التمديد لمجالس المحافظات المزمع إجرائها في الأول من شهر كانون الأول من العام الحالي، بل المطالبة بإلغائها بالكامل كونها حلقات أثبتت فشلها، علاوةً على عدم وجود أي حاجة لها وتقليل الهدر بالمال العام ولمنع إستغلال المنصب لعودةٍ لا محمودة لكثير من وجوه الفساد".

وختم البيان "من هنا ونحن كتنسيقية كربلاء للحراك المدني المستقل وأخوتكم النشطاء أيضاً نعاهد الجميع بأنّنا سنكون حريصين على مصالح الشعب العراقي ومعبّرين حقيقيين عن تطلّعاته ونحفّر كل السياسيين من إهمال هذه الرسالة الواضحة والصريحة من أجل إنقاذ البلد".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات