السبت 30 ايلول , 2018

حقوق الإنسان تكشف عن ابرز الخروق الانتخابية في برلمان كردستان

كشفت مفوضية حقوق الانسان، اليوم الاحد، عن ابرز الخروق الانتخابية في اقليم كردستان خلال انتخابات برلمان الاقليم، مبينة أن الخروق تمثلت في نشر صور المرشحين قرب المراكز الانتخابية بالإضافة الى دخول المنتسبين بالسلاح لمراكز الاقتراع. 

وقال عضو المفوضية زيدان العطواني في تصريح صحفي، انه "وفقاً للولاية القانونية الممنوحة للمفوضية العليا لحقوق الانسان رقم 53 لسنة 2008 تم توجيه دعوة من مفوضية الانتخابات في كردستان الى مفوضية حقوق الإنسان لغرض مراقبة الانتخابات، حيث تم زيارة المراكز الانتخابية للاطلاع على واقعها".

واضاف العطواني، ان "السليمانية يوجد فيها 37 مركزاً انتخابيا من اصل 99 مركزاً انتخابياً سيتم فيها انتخاب 111 عضواً برلمانيا في اقليم كردستان"، مبيناً أن "بعض المراكز لم يكن فيها تنظيم حيث تذمر الكثير من عناصر الاجهزة الامنية في مراكز الاقتراع، تم تسجيل خروق في العملية الانتخابية، ووجدت صور المرشحين قرب ابواب المراكز الانتخابية، كما ان الكثير من العسكريين دخلوا بسلاحهم الى المراكز".

واوضح، ان "عملية الاقتراع لم تشهد وجود مراقبين من المنظمات الدولية والمجتمع المدني، كما انه لم يسمح لغير حاملي شهادة الجنسية العراقية باداء الاقتراع مما حرم الكثير من الناخبين من الادلاء باصواتهم"، مؤكداً أن "الانتخابات كانت سلسلة وشفافة ولم تشهد العملية الانتخابية اي ضغوط سياسية على الناخبين او العاملين في المراكز، كما تم ابلاغ الكيانات السياسية بضرورة تقديم شكواها من اجل رفعها الى مفوضية الانتخابات واتخاذ الاجراء اللازم بشأنها".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات