الثلاثاء 26 ايلول , 2018

صحيفة: الخلافات الداخلية بكردستان سبب برفض نيجرفان بارزاني لقاء برهم صالح

كشفت صحيفة خليجية، اليوم الاربعاء، عن ابرز الملفات الخلافية الحادة بين الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني، فيما اشارت الى ان "رئيس حكومة اقليم كردستان نيجرفان البارزاني رفض لقاء مرشح رئاسة الجمهورية برهم صالح".

ونقلت الصحيفة عن مسؤول عراقي بارز قوله إن "الحزبين الكرديين الديمقراطي والاتحاد، يريدان تحقيق مكاسب داخل الإقليم"، مبيناً ان "الخلاف على منصب الرئاسة يأتي بسبب خلافاتهما الداخلية في الإقليم".

واضاف ان "الملفات الخلافية الحادة بين الطرفين تتمحور حول منصب محافظ كركوك وقائمقام سنجار ورئاسة أركان قوات البيشمركة وتجهيز وتمويل البيشمركة في السليمانية وتلك التي انسحبت من كركوك العام الماضي وتوجد حاليا في السليمانية"، مشيرا إلى أن "الخلاف سينتهي بالتوصل إلى تسوية، وهناك اتفاق في بغداد بين القوى الشيعية على أنها لن تصطفّ مع أي فريق كردي، لكن قوى وأحزاباً سنية، أبرزها المحور الوطني، بدت مؤيدة للحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود البارزاني، ومؤيدة لمرشحه فؤاد حسين لمنصب رئاسة الجمهورية".

كما نقلت الصحيفة عن مصدر سياسي كردي قوله إن "رئيس حكومة كردستان نيجيرفان البارزاني رفض لقاء برهم صالح لتسوية الخلافات والقبول به مرشحاً عن المكون الكردي لرئاسة العراق"، لافتة الى: ان "الرفض يأتي لأسباب شخصية وأخرى تتعلق بما سيحصل عليه الحزب الديمقراطي الكردستاني، وسط مخاوف من تراجع المقاعد التي سيحصل عليها في الانتخابات المحلية لبرلمان الإقليم في 30 أيلول الحالي".

ويشار إلى: أن "30 شخصا تقدموا بطلب الى البرلمان بهدف الحصول على منصب رئاسة الجمهورية، حيث يعد ذلك هو أعلى عدد يتقدم للمنصب منذ عام 2003". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات