الأحد 17 ايلول , 2018

حقوق الإنسان: العراق تحول لسوق رائج للمخدرات ووصلت ليد النساء

قال عضو مفوضية حقوق الانسان، فاضل الغراوي، اليوم الاثنين، ان "المفوضية أشرت ان العراق أصبح سوقا رائجا لبيع وتعاطي المخدرات بعد ان كان طريقا لمرورها فقط".

وذكر الغراوي في بيان ان "عامي 2017 و2018 شهدا ارتفاعا ملحوظاً في نسبة تعاطي المخدرات وترويجها وبيعها وخصوصاً بين فئة الشباب والشابات"، عازياً ذلك الى "الأسباب الاقتصادية والأمنية والاجتماعية التي كانت لها تأثيرات مباشرة في ارتفاع تلك النسب".

واضاف ان "المفوضية اشرت تنوعاً جديداً في استخدام هذه المخدرات فبعد ان كانت مقتصرة على (الافيون والحشيش) أصبح هنالك العديد من الأنواع وبأسعار متفاوتة والتي بدأت تستنزف الوضع الاقتصادي للأسرة العراقية وتؤثر بشكل مباشر على مدخولاتهم".

واشار الغراوي الى ان "العديد من المتعاطين وبغية ديمومة وجود المخدرات تحت أيديهم بدأوا يقومون بأعمال إجرامية تنافي السلوك المجتمعي ومنها الاعتداء على ذويهم وكذلك قيامهم بسرقة الأموال بغية شراء هذه المخدرات، وان إيداع المتعاطين للمخدرات في السجون ومراكز الاحتجاز ليس هو الحل الأمثل كونهم مرضى، كما ان انعدام وجود مصحات متخصصة بالتأهيل والدمج قد تكون سبباً لتفاقم تعاطي المخدرات بعد خروجه من هذه المراكز". انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات