الأربعاء 13 ايلول , 2018

قائمقام كربلاء يكشف عن مشروع كبير ينظم الزيارات المليونية والمواكب ترفض

عامر الشيباني

كشف قائمقام مركز محافظة كربلاء حسين المنكوشي، اليوم الخميس، عن تقديم مستثمر اماراتي عرضا لتنظيم الزيارات المليونية في كربلاء، مؤكدا ان العرض جوبه بالرفض من قبل أصحاب المواكب في المحافظة.

وقال المنكوشي في تصريح لمراسل وكالة النبأ للأخبار، انه "التقى المستثمر الاماراتي ابان موسم الحج في بيت الله الحرام حيث قدم عرضا بتنظيم الزيارات المليونية في كربلاء عبر خطة متكاملة لإسكان الزائرين".  مبينا انها "تتضمن تنظيم المواكب الحسينية حسب المحافظة والقضاء والحي".

واضاف، "من شأن المشروع ان طبق على ارض الواقع ان يجعل المدينة القديمة مهيئة فقط للأمور الروحية والعبادية للزائرين، وان يكون مركز المدينة مخصص لأداء الطقوس الدينية وبانسيابية عالية".

واشار المنكوشي الى ان "طبخ الاطعمة وايواء الزائرين وجزر الحيوانات تكون ضمن المشروع".

وسبق للمستثمر الاماراتي ان قدم نفس العرض الى الحكومة المحلية في كربلاء قبل اربع سنوات لكنها لم تلق الاستجابة من المسؤولين في المحافظة، بحسب المنكوشي.

واوضح المنكوشي، ان "المشروع يقوم على تخصيص اراض للمواكب القادمة من الدول والمحافظات متكاملة الامكانيات وبها البنى التحتية كافة من ماء وكهرباء وطرق ومد انابيب لتصريف مياه المجاري ومنظومة تدفئة وتبريد وغيرها الكثير، وتشغيل نظام تحديد المواقع لتسهيل مهمة من يروم الوصول اليهم، بالإضافة الى تواجد نقاط دلالة وترقيمها, مشبها اياها بالأحياء النظامية.

واشار القائمقام الى انه "في ظل اجتماع موسع مع اصحاب المواكب في كربلاء تم استعراض مبادرة المستثمر الاماراتي والقاضية بتحديد اماكن جديدة تمتاز ببنى تحتية متكاملة للمواكب الحسينية وتبتعد عن الزحام في داخل المدينة القديمة، لكنها جوبهت بالرفض من قبلهم والرفض القاطع بالتخلي عن اماكنهم بحجة انهم ورثوا هذه الاماكن عن اسلافهم".

واكد المنكوشي، ان المشروع لن يكلف الدولة مبالغ مالية، وما عليها الا ان تخصص قطع اراض لمواكب المحافظات، وهناك من يعمل على اقامة البنى التحتية لها بشكل كامل". مشيرا الى انه "سيقدم دراسة الى الحكومة المحلية عن مشروع تنظيم الزيارات المليونية في كربلاء للضرورة الملحة لهكذا مشاريع.

وكان المستثمر الاماراتي قدم عرضا للحكومة السعودية سنة 2006 بتنظيم اماكن وقفة عرفة وكذلك بما يعرف بالمبيت بمنى والتي كانت قبل هذا التاريخ تتسم بعشوائية التنظيم، وذلك بالتنسيق مع وزارة الحج والعمرة، وقد تم العمل به حيث استطاع من اقامة مشروع متكامل ينهض بالبنى التحتية بهذه المناطق وبانسيابية عالية لحركة الحجاج. انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات