الأثنين 11 ايلول , 2018

العراق يحل محل السعودية كأكبر مورد نفط للهند في آب الماضي

أظهرت بيانات من قطاع النفط ومصادر ملاحية، اليوم الثلاثاء، أن العراق حل محل السعودية في آب كأكبر مورد نفط إلى الهند مع تحول شركات التكرير إلى الإمدادات العراقية لتعويض انخفاض مشترياتها من الخام الإيراني قبيل فرض عقوبات أمريكية في تشرين الثاني.

تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات على إيران عقب قرار واشنطن في أيار الانسحاب من الاتفاق العالمي المبرم في 2015 لكبح البرنامج النووي لطهران. وبدأ تطبيق بعض العقوبات من السادس من أغسطس آب، لكن تلك المتعلقة بقطاع البترول الإيراني لن تسري قبل الرابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وتراجعت واردات الهند، أكبر مشتر لنفط طهران بعد الصين، من الخام الإيراني حوالي الثلث إلى نحو 523 ألف برميل يوميا في آب مقارنة مع تموز مع قيام شركات التكرير المملوكة للدولة بإبطاء المشتريات بسبب تأخر نيل الموافقة الحكومية على استخدام السفن الإيرانية في نقل الإمدادات.

ورغم تراجع المشتريات، ظلت إيران ثالث أكبر مورد نفط إلى الهند في أغسطس آب حسبما أظهرته الأرقام.

كان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قال يوم الخميس إن "واشنطن ستدرس تقديم إعفاءات لمشتري النفط الإيراني مثل الهند لكن سيكون عليهم في نهاية المطاف وقف جميع الواردات مع فرض العقوبات على طهران".

وحافظ العراق والسعودية على صدارة موردي النفط إلى الهند الشهر الماضي وفقا لبيانات وصول الناقلات التي وفرتها المصادر. وطلبت المصادر عدم كشف هويتها.

واستقدمت شركات التكرير الهندية (1.02) مليون برميل يوميا من خام البصرة العراقي في أغسطس آب بزيادة نحو (46) بالمئة عن الشهر السابق في حين انخفضت الواردات من السعودية خمسة بالمئة إلى حوالي (747) ألف برميل يوميا في تلك الفترة حسبما أفادته البيانات.

واستوردت الهند كميات أقل من النفط النيجيري في أغسطس آب مع تأثر إنتاج البلد الواقع في غرب إفريقيا بتعطيلات في عدد من الخامات الرئيسية مثل بوني الخفيف وتورنادوس. واتجه المشترون الآسيويون عموما أيضا إلى الخام الأمريكي الخفيف على حساب الخام النيجيري.

وزادت واردات الهند من النفط الأمريكي لمستوى قياسي بلغ 275 ألف برميل يوميا أي نحو ستة بالمئة من إجمالي مشترياتها وفقا للأرقام.

كانت شركات التكرير الهندية حجزت شحنات نفط أمريكية في يونيو حزيران عندما اتسع خصم العقود الآجلة للخام الأمريكي عن برنت بما يكفي لجعل فرق السعر مجديا من الناحية الاقتصادية للهند.

وتراجعت واردات النفط الشهرية للهند من نيجيريا حوالي 34 بالمئة إلى نحو 279 ألف برميل يوميا.

وزاد إجمالي واردات النفط الهندية الشهرية 3.1 بالمئة في أغسطس آب إلى نحو 4.7 مليون برميل يوميا لكنها ارتفعت 15.8 بالمئة عنها قبل عام بحسب البيانات. انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات