السبت 02 ايلول , 2018

التخطيط تقدم مشروعا لإقامة مدينة ادارية تضم مباني معظم الوزارات

كشفت وزارة التخطيط، اليوم الاحد، عن تقديمها دراسة تتضمن اقامة مدينة ادارية جديدة في مدينة بغداد ضمن محور المدائن، بسماية  وبمساحة تتراوح من 30-50 كيلو مترا مربعا ،ليتم نقل الوزارات والدوائر اليها ، فيما يتم تحويل الاماكن التي تشغلها الوزارات حاليا إلى مركز مدني في قلب مدينة بغداد.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة التخطيط عبدالزهرة الهنداوي، ان "اقامة هذا المشروع الحيوي جاء بناء على دراسة اعدتها الوزارة وجرت مناقشتها باستفاضة من قبل الكثير من الجهات ذات العلاقة ومن بينها الامانة العامة لمجلس الوزراء واللجنة العليا للاستثمار، الأعمار، وزارة الاعمار، الاسكان، البلديات، محافظة بغداد، امانة بغداد، الهيئة الوطنية للاستثمار، البنك المركزي العراقي، مركز التخطيط الاقليمي، الحضري في جامعة بغداد، كلية التخطيط العمراني في جامعة الكوفة".

واضاف ان "الدراسة تم رفعها إلى مجلس الوزراء بهدف مناقشتها واقرارها في الجلسات المقبلة، وتتضمن انشاء المدينة الادارية الجديدة والمركز المدني في العاصمة بغداد".

واشار الهنداوي إلى ان "وزارة التخطيط ستتولى العمل على تحديد الموقع التفصيلي للمدينة الادارية بمساحة 30 -50 كيلو متر مربع بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة واكمال اجراءات تخصيص الارض للمشروع".

واكد على ان "المشروع يتطلب قيام وزارة التخطيط بالعمل على اعداد التصاميم الاساسية والتفصيلية للمدينة الادارية في ضوء حاجة الوزارات ومؤسساتها ، فضلا عن القيام بتطوير المنطقة الممتدة من نصب الشهيد إلى نصب الجندي المجهول والتي تضم معظم الوزارات في الوقت الراهن مما يؤهلها في ان تكون مركزا مدنيا جديدا في مدينة بغداد يشتمل على الجوانب الثقافية والاجتماعية والسياحية".

واوضح الهنداوي ان "هذا المشروع سيكون له اهمية كبيرة في تحسين الواقع الحضري والاداري للعاصمة بغداد من خلال انفتاح العاصمة على الاطراف وسحب الزخم الحاصل في المركز، وفي ذات الوقت يتحول مركز المدينة إلى مركز مدني مهم". انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات