الثلاثاء 29 آب , 2018

النفط: استيراد 250 ألف اسطوانة غاز بلاستيكية جديدة لتوزيعها على المواطنين

أعلنت وزارة النفط، اليوم الأربعاء، عن استيرادها 250 ألف اسطوانة غاز بلاستيكية جديدة لتوزيعها على المواطنين، مبينة أنها باشرت أيضاً بتجهيز المجمعات السكنية بالغاز عن طريق منظومة الأنابيب.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد في حديث صحفي، إن "الوزارة استوردت 250 ألف اسطوانة بلاستيكية جديدة من مناشئ أوروبية سيتم توزيعها على المواطنين"، مبيناً أن "هذه الاسطوانات البلاستيكية سيتم استبدالها باخرى حديدية مجاناً".

وأضاف جهاد، أن "الاسطوانات البلاستيكية خفيفة الوزن ولا يتعدى وزن الواحدة الفارغة منها ما بين 5- 6 كيلو، والمملوءة منها تبلغ ما بين 18 إلى 19 كيلو، في حين اسطوانة الغاز الحديدية الفارغة تبلغ ما بين 16 الى 17 كيلو والمملوءة ما بين 28 الى 29 كيلو".

وبين جهاد، أن "الوزارة سبق وان استوردت 300 ألف اسطوانة بلاستيكية في عام 2010 وتم توزيعها على المواطنين، وخاصة المجمعات السكنية باعتبارها خفيفة الوزن ويسهل حملها ونقلها مقارنة بالاسطوانات الحديدية".

وأوضح، أن "الوزارة تسعى إلى توزيع الاسطوانات الحديدية والبلاستيكية معا وإعادة تأهيل المتضررة منها"، لافتا إلى أن "الوزارة باشرت أيضاً إلى بتغذية المجمعات السكنية بالغاز عن طريق الأنابيب ومنظومة الغاز".

وأشار، الى أن "بعض ضعاف النفوس يتداولون اسطوانات غير مطابقة للمواصفات دخلت إلى العراق بشكل غير قانوني من دول الجوار"، داعياً المواطنين إلى "عدم شراء الاسطوانات من الباعة المتجولين غير الرسميين وإلى شراء هذه الاسطوانات من الساحات الرسمية".

الجدير بالذكر أن العراق يستخدم اسطوانات الغاز الحديدية في عملية الطبخ، وهي ثقيلة الوزن وبدأت تتعرض للتلف بسبب قدمها مما سبب مشاكل لدى المواطنين كتعرضها للانفجار في بعض الاحيان.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات