الأثنين 28 آب , 2018

روحاني يمثل أمام البرلمان للمساءلة

بدأت اليوم الثلاثاء جلسة مساءلة الرئيس الإيراني حسن روحاني في البرلمان.

وأفادت وسائل الإعلام الإيرانية بأن محاور الأسئلة الموجهة إلى الرئيس روحاني تتناول بعض المواضيع الداخلية وبينها عدم نجاح الرئيس في وقف تهريب السلع والعملات الأجنبية، واستمرار العقوبات على التعاملات المصرفية خلال فترة تطبيق الاتفاق النووي رغم وفاء طهران بالتزاماتها، وعدم التمكن من خفض معدلات البطالة في البلاد، والركود الاقتصادي وانخفاض قيمة الريال الإيراني خلال الأشهر القليلة الماضية.

وردا على الأسئلة الموجهة إليه في هذه الجلسة قال روحاني إن "الكثير من الناس في بلاده فقدوا الثقة بمستقبل إيران بسبب العقوبات الأمريكية".

وتوعد بأن "تهزم طهران المسؤولين المعادين لإيران في البيت الأبيض، وتتغلب على التحديات الاقتصادية الحالية"، كما شدد على أنه "لن نسمح للولايات المتحدة أن تنتصر في مؤامراتها علينا، والبيت الأبيض اليوم لن يكون سعيدا".

وأضاف ان "على الأصدقاء والأعداء ألا يعتقدوا أن مساءلة الرئيس تعني وجود شرخ بين الحكومة والبرلمان"، مؤكدا أن "الأسئلة الموجهة إليه في البرلمان هي أسئلة جزء كبير من الشعب الإيراني".

واشار روحاني الى "إن البيت الأبيض سيكون حزينا لنتيجة اجتماع البرلمان اليوم". انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات