السبت 26 آب , 2018

العراق ينتظر الكهرباء السعودية بدل الإيرانية

اعلنت وزارة الكهرباء العراقية، اليوم الأحد، إنها تنتظر ردا من الجانب السعودي على مجموعة مقترحات بشأن الطاقة الكهربائية، كانت قد سلمت الشهر الماضي، عبر وفد فني إلى المسؤولين السعوديين.

وأجرى وفد فني عراقي، ضم مسؤولين كبارا بوزارة الكهرباء، في 21 تموز/ يوليو الماضي، زيارة رسمية إلى السعودية، وأجرى لقاءات مع مسؤولين سعوديين بخصوص التعاون في مجال الطاقة الكهربائية.

وقال محمد فتحي المتحدث باسم وزير الكهرباء العراقي، إن "المقترحات تتعلق بمد خطوط لنقل الطاقة الكهربائية بين البلدين، وإنشاء محطات إنتاج للطاقة الكهربائية تكون قريبة على العراق".

وتشمل المقترحات استثمارات سعودية في مجال الطاقة داخل العراق، إضافة إلى الوقود المخصص للمحطات الكهربائية.

واضاف أن "الجانب العراقي بانتظار وصول الرد السعودي على المقترحات، كي يتم البدء بالخطوات الفعلية على أرض الواقع حال الموافقة".

 واشار فتحي الى ان "كان العراق، يستورد الكهرباء من إيران للحد من نقص الطاقة في البلاد منذ سنوات طويلة، إذ تعرضت البنى التحتية للطاقة إلى التدمير والإهمال؛ جراء عقود من الحروب والحصار".

وقررت إيران وقف تجهيز العراق بنحو 1.3 ألف ميغاوات من الطاقة الكهربائية بسبب الاحتياج الداخلي.

ووفق أرقام معلنة من وزارة الكهرباء العراقية، في آب/ أغسطس الماضي، فإن البلاد تنتج 15 ألفا و700 ميغاواط من الكهرباء.

ويحتاج العراق إلى أكثر من 23 ألف ميغاواط/ ساعة من الطاقة الكهربائية، لتلبية احتياجات السكان والمؤسسات دون انقطاع. انتهى/م.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات