الأثنين 21 آب , 2018

شمول اكثر من 300 شهيد في الانبار غير مسجل برواتب وامتيازات مؤسسة الشهداء

كشف مدير عام دائرة شهداء الحشد الشعبي في مؤسسة الشهداء كاظم عويد اكمال معاملات اكثر من 500 شهيد في محافظة الانبار.

وقال عويد لوكالة النبأ للأخبار، ان "هنالك شهداء في اقضية ونواحي محافظة الانبار دافعوا ببسالة عن ارضهم ولم يسمحوا لـ"داعش" باحتلالها سواء في حديثة او بروانة او البغدادي او عامرية الفلوجة، مشيراً الى ان هؤلاء الشهداء الذين بلغ عددم اكثر من 300 شهيد لم يسجلوا ضمن هيئة الحشد الشعبي وانما كان عملهم تطوعياً خالصاً للدفاع عن اراضيهم".

واضاف، ان المؤسسة ارتأت ارسال لجان الى تلك المناطق واتخذت من القائمقايات مركزاً لها لاستلام معاملات الشهداء والتخفيف من معاناة ذويهم واستكمالها وفق القوانين المرعية في المؤسسة، مبيناً ان اللجنة الخاصة تنظر بهذه المعاملات لاستكمال المصادقة عليها خلال الايام القليلة المقبلة.

وتابع، عويد ان تنسيقاً جرى بين المؤسسة ومسؤول الحشد العشائري في الانبار الفريق رشيد فليح لارسال معاملات 210 شهيد الى مديرية شهداء المحافظة لاستكمال معاملاتهم وشمولهم بالرواتب والمستحقات التقاعدية بعد عرضها على لجنة خاصة بذلك.

عويد المح الى استكمال الدائرة معاملات شهداء الحشد الشعبي بنسبة 90 بالمئة اضافة الى معاملات 370 شهيد من الحشد كانوا قد التقوا بوزارة الدفاع و109 شهيد التحق بوزارة الداخلية والبدء باستلام رواتبهم من قبل ذويهم.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات