الجمعة 18 آب , 2018

الصين تنفي إجراءها أي تدريبات على ضرب أهداف أميركية

قدمت وزارة الدفاع الصينية، اليوم السبت، شكوى للولايات المتحدة بشأن تقرير لوزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" قال إنه من المرجح أن الجيش الصيني يتدرب لتوجيه ضربات للولايات المتحدة وحلفائها.

وصدر هذا التقييم في وقت تتزايد فيه حدة التوترات بين بكين وواشنطن بسبب التجارة، وقد ورد ضمن تقرير سنوي سلط الضوء على جهود الصين لزيادة نفوذها العالمي، بإنفاق دفاعي قدره البنتاغون بأنه تجاوز (190) مليار دولار في 2017.

وقالت وزارة الدفاع الصينية في بيان لها أن "تقرير البنتاغون أساء تفسير نيات الصين الاستراتيجية".

وأضافت أن "الجيش الصيني يبدي اعتراضه التام على هذا التقرير وينفي أي تدريبات هدفها ضرب الولايات المتحدة وحلفائها".

وأشارت الوزارة إلى أن "تعزيز الجيش الصيني يهدف إلى حماية سيادة البلاد وأمنها ومصالحها التنموية بالإضافة إلى السلام العالمي".انتهى/م

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات