الثلاثاء 15 آب , 2018

اشتباكات بين الجيش العراقي ومسلحين في البصرة على خلفية مقتل متظاهر

افاد شهود عيان بوقوع اشتباكات عنيفة بين الجيش العراقي ومسلحين في منطقة الهوير (ناحية عز الدين سليم) شمال البصرة، اليوم الاربعاء، وانسحاب القوات الامنية من المجلس البلدي للمنطقة.

وذكرت مصادر صحفية ان القوات أمنية "اطلق الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع على المتظاهرين في ناحية عز الدين سليم شمال البصرة الذين خرجوا لشوارع الناحية احتجاجاً على وفاة احد مواطني الناحية متاثرا بجراحه نتيجة تعرضه لاطلاقات نار من قبل عناصر أمنية يوم أمس أثناء فض الاعتصام أمام حقل غرب القرنة 2".

وقال شهود لبريد صفحة وكالة النبأ للأخبار على الفيسبوك، ان "الاحداث تصاعدت بشكل متسارع منذ يوم امس حينما طوقت 100 عجلة عسكرية نوع هامفي خيمة الاعتصام التي نصبها شباب الناحية على الطريق المؤدي لحقل غرب القرنة2 وتم فض الاعتصام باطلاق العيارات النارية والغازات المسيلة للدموع واحراق الخيم والرايات وتحطيم مركبات المعتصميم من دراجات وسيارات".

واضاف شاهد اخر "اصيب اثر فض الاعتصام ثمانية اشخاص واعتقل العشرات"، وتابع قتل المتظاهر "حارث منعثر اثر اصابته باطلاقة بالرأس يوم امس ليفارق الحياة داخل المعتقل صباح اليوم".

وتابع "قامت بعض عشائر المنطقة بعصيان مسلح منذ نحو ساعة تم على اثره اغلاق دوائر الدولة تلاها حدوث اشتباكات عنيفة مع قوات الجيش المتواجدة بالمنطقة قبل انسحابهم من المركز البلدي والمجلس المحلي للناحية اثر اشتعال النيران فيه". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات