عاجل
وزارة الصحة اليمنية: الصليب الأحمر أبلغنا بعدم قدرته على الدخول إلى الدريهمي بسبب رفض التحالف السعودي
وزارة الصحة اليمنية: ندعو الصليب الأحمر إلى التدخل من أجل إسعاف الجرحى في الدريهمي
وزارة الصحة اليمنية: قصف جوي وبري على الدريهمي والتحالف السعودي يمنع سيارات الإسعاف من الدخول والخروج
وزارة الصحة اليمنية: عشرات الشهداء والجرحى معظمهم أطفال ونساء بقصف للتحالف السعودي على الدريهمي جنوب الحديدة
الأربعاء 26 تموز , 2018

الجيش السوري يقتحم أخر معاقل داعش بمناطق الجنوب

واصلت وحدات الجيش السوري العاملة على اتجاه حوض اليرموك المحاذي لهضبة الجولان المحتلة عملياتها العسكرية واقتحمت عدة قرى وبلدات كان يتحصن بها تنظيم داعش.

وفي هذا الاطار تحدث مصدر عسكري، عن تقدم وحدات من الجيش السوري بمحاذاة الشريط الحدودي مع الجولان السوري المحتل وسيطرتها على 9 قرى وبلدات أقصى الجنوب الغربي للقسم المحرر من محافظة القنيطرة وحوض اليرموك في الريف الغربي لدرعا وهي: صيدا الجولان والمقرز وبكار غربي واللوبيدا وأبو مندارة وخان صيدا والحانتوت وعين ذكر وأبو حارتين ورزانية صيدا بعد معارك ضارية مع إرهابيي جماعة "داعش" الوهابية بحسب وكالة دمشق ألآن.

وأضاف المصدر، بأن سلاح الجو الحربي نفذ خلال ال 48 ساعة الماضية عشرات الطلعات الجوية على مقرات ومواقع إرهابيي "داعش" في حوض اليرموك مما أدى إلى أضعاف المسلحين بعد مقتل نخبتهم وتدمير الكثير من قراتهم وتدمير أسلحتهم وعتادهم العسكري.

كما تقدمت وحدات من الجيش السوري العاملة على محور شرق حوض اليرموك وهاجمت مواقع "داعش" في محيط بلدة جلين وسيطرت على مساكن جلين والشركة الليبية وتتابع تقدمها باتجاه البلدة.

هذا وعلمت دمشق الآن بأن الجيش السوري اغتنم عدة مدرعات ومدفع ميدان وراجمة صواريخ غراد والعديد من الأسلحة الرشاشة المتوسطة والثقيلة أثناء مهاجمة الإرهابيين في حوض اليرموك فضلاً عن تدمير دبابتين وعربة بي ام بي و6 سيارات دفع رباعي مجهزة بأسلحة رشاشة ثقيلة ومقتل مالا يقل عن 90 مسلحاً من عناصر التنظيم أثناء المواجهات.

وكان الجيش السوري قد حرر يوم أمس الفائت بلدات بكار وبكار شرقي وأم اللوقس والبصة الشرقية والبصالي في ريفي القنيطرة ودرعا بعد مواجهات عنيفة مع مسلحي جماعة "داعش" الارهابية سبقها تمهيد مكثف نفذته وحدات الدعم الناري في الجيش السوري.

يذكر أن الجيش السوري قد سيطر على معظم قرى ريف القنيطرة بالقسم المحرر من المحافظة عن طريق المصالحة والعمليات العسكرية وتبقى عدة بلدات على الشريط الحدودي سيدخلها الجيش في الأيام القليلة القادمة بعد انخراط مسلحيها بمشروع المصالحة الوطنية، وكذلك حرر الجيش السوري معظم أراضي محافظة درعا ولم يتبق إلا قرى وبلدات حوض اليرموك التي تخضع لسيطرة تنظيم "داعش".انتهى/س

المصدر: وكالات

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات