عاجل
الأحد 23 تموز , 2018

تفاصيل الهجوم المسلح على محافظة اربيل

كشف جهاز مكافحة الارهاب في اقليم كردستان، اليوم الاثنين، عن تفاصيل الهجوم على مبنى محافظة أربيل، مشيرا الى ان المهاجمين من أربيل ولا تتجاوز أعمارهم الـ 18 سنة.

وقال الجهاز في بيان صحفي ان "التحقيقات الأولية تشير الى ان المسلحين الثلاثة الذين اقتحموا مبنى محافظة اربيل، صباح اليوم، كانوا من الاكراد ومن اهالي مدينة اربيل".

وأضاف البيان إن "المسلحين الثلاثة، طلبة في المرحلة الاعدادية، وهم كل من رهيل محمد رستم موسى، مواليد 2002 بلال سليمان عبدالرحمن احمد، مواليد 2000 عبدالرحمن رحيم قادر حسين، مواليد 2002″.

وقالت قوات أمن كردية في موقع الهجوم على مقر محافظة أربيل إن مسلحا نفذ تفجيرا انتحاريا في مقر المحافظة، بعد مقتل عدد من المهاجمين.

ويُرجح وفق مسؤولين أمنيين أن المهاجمين ينتمون لتنظيم داعش.

وكان نائب محافظ أربيل ومسؤولون أمنيون أكراد، قالوا إن مسلحين اثنين فتحا النار واقتحما مبنى المحافظة في مدينة أربيل مقر حكومة منطقة كردستان في شمال العراق، ثم شرعا في إطلاق النار من النوافذ على قوات الأمن الكردية.

وأضاف المسؤولون الأمنيون أن قوات الأمن أخلت الشوارع المحيطة بالمبنى الذي يقع في وسط المدينة المزدحم.

وقال نائب المحافظ طاهر عبد الله "في حوالي الساعة 7:45 صباحاً اقترب مسلحان من مدخل المحافظة وفتحا النار على الحرس. تمكنّا من الدخول وهما الآن في الطابق الثالث".

وتابع "قوات الأمن تحاصر المبنى، ودخلت الطابق الأرضي استعدادا لمهاجمة المسلحين".

واستولى المسلحان على أسلحة من الحرس. وقال متحدث باسم حكومة منطقة كردستان، إنهما كانا يكبّران.

ومثل تلك الهجمات نادرة في أربيل التي تعد واحدة من أكثر المدن استقرارا في العراق.

ونفذ تنظيم داعش، الذي مُني بهزيمة كبيرة في العراق، تفجيرات في أربيل من قبل، كما استهدف التنظيم المتطرف القوات الكردية ومدنيين في السنوات الماضية. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات