الجمعة 07 تموز , 2018

الصومال: قتلى وجرحى في هجوم لحركة الشباب المتشددة على وزارة الداخلية

قتل خمسة أشخاص على الأقل وأصيب أكثر من عشرة آخرين في هجوم انتحاري أعقبه إطلاق نار استهدف وزارة الداخلية الصومالية في العاصمة مقديشيو، اليوم السبت.

وأوضح مصدر عسكري، أن الهجوم نفذه أربعة مهاجمين، بينهم انتحاري، بينما قامت الشرطة بقتلهم جميعا. وأعلنت حركة الشباب المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم.

واستهدف انفجاران صباح السبت وزارة الأمن الداخلي الصومالية، تلاهما إطلاق نار في العاصمة مقديشيو، وأعلنت حركة الشباب المتشددة المسؤولية عنهما، وفق ما أفاد مصدر في الشرطة.

وقال الضابط إبراهيم محمد "وقع انفجاران استهدفا مجمع وزارة الأمن الداخلي قرب البرلمان"، مشيرا إلى إطلاق نار لا يزال مستمرا بعد التفجيرين.

وأضاف محمد أن الهجوم أسفر عن خمسة قتلى على الأقل، وإصابة أكثر من عشرة آخرين.

وأوضح الضابط أن الهجوم نفذه أربعة أشخاص، بينهم انتحاري، وثلاثة مسلحين آخرين، بينما قامت الشرطة بقتل المهاجمين الأربعة.

وأعلنت حركة الشباب المتطرفة في موقعها على الإنترنت مسؤوليتها عن الهجوم.

وتقاتل حركة الشباب التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، للإطاحة بالحكومة المدعومة من الأسرة الدولية في مقديشو منذ أكثر من عشر سنوات.

ورغم خسارتها بلدات وأراض في السنوات القليلة الماضية، لا تزال المجموعة تنفذ تفجيرات وهجمات على أهداف حكومية وأمنية ومدنية في العاصمة وسواها.انتهى/س

المصدر: فرانس برس

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات