الأحد 02 تموز , 2018

المكسيك: فوز اليساري لوبيز أوبرادور في الانتخابات الرئاسية

فاز المرشح اليساري أندريس مانويل لوبيز أوبرادور بالرئاسة في المكسيك وفق ما كشفت تقديرات رسمية تفيد بأنه حصل على ما بين 51 و53 بالمئة من أصوات الناخبين الأحد.

أفادت تقديرات رسمية للمعهد الوطني الانتخابي المكسيكي أن المرشح اليساري أندريس مانويل لوبيز أوبرادور حصل الأحد على ما بين 51 و53 بالمئة من أصوات الناخبين في الاقتراع الرئاسي في المكسيك.

وأعلن رئيس المعهد لورنزو كوردوفا في رسالة أن لوبيز أوبرادور يتقدم على المرشح المحافظ ريكاردو أنايا بما بين 22,1 و22,8 بالمئة من الأصوات. وجاء في المرتبة الثالثة مرشح الحزب الثوري المؤسساتي الحاكم خوسيه أنطونيو ميادي الذي حصل على ما بين 15,7 و16,3 بالمئة من الأصوات.

من جانبه هنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأحد الرئيس المكسيكي الجديد أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، مؤكدا استعداده "للعمل معه"، وذلك بعيد الفوز الكبير الذي حققه المرشح اليساري في الانتخابات الرئاسية.

وقال ترامب على تويتر "هناك الكثير من العمل الواجب القيام به لمصلحة كل من الولايات المتحدة والمكسيك".

علاقات "صداقة وتعاون"

وإثر فوزه أكد أندريس مانويل لوبيز أوبرادور أنه يريد إقامة علاقات "صداقة وتعاون" مع الولايات المتحدة.

من جهة أخرى، وعد لوبيز أوبرادور بإحداث "تغيير عميق" في البلاد. وقال "مشروعنا الوطني يطمح إلى ديمقراطية حقيقية. لا نتطلع إلى إقامة حكم ديكتاتوري، لا في الظاهر ولا في السر" واعدا بحماية الحرية واحترام القطاع الخاص.

من جهته أقر المرشح المحافظ ريكاردو أنايا بفوز اليسار في الانتخابات. كما أقر المرشح خوسيه أنطونيو ميادي من "الحزب المؤسساتي الثوري" بخسارته وبفوز اليسار، قائلا "إن أندريس مانويل لوبيز أوبرادور حصل على الغالبية. من أجل خير المكسيك، أتمنى له أكبر النجاحات".

وأدلى الناخبون في المكسيك بأصواتهم الأحد في انتخابات عامة جرت على وقع الغضب العميق جراء تفشي الفساد والعنف.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات