السبت 24 حزيران , 2018

ماراثون التحالفات السياسية يستمر بين الشروط وترطيب الاجواء

قال القيادي في تحالف سائرون رائد جاهد فهمي ان التحالفات التي تعقد بين الكتل السياسية تتضمن الالتزام بتطبيق برنامج اصلاحي في الحكومة القادمة، فيما اكد عضو الوفد المفاوض لتيار الحكمة عبد الله الزيدي ان التيار لاعب اساسي ومهم في عقد التحالفات استعداداً لاعلان الكتلة الاكبر.

وذكر القيادي الشيوعي رائد فهمي في التحالف الذي يدعمه زعيم التيار الصدري، اليوم الاحد، ان "الاحزاب تلقت اشارات قوية خلال الانتخابات الاخيرة بوجود نسبة كبيرة من المقاطعين بسبب ماقدموه للناخبين من وعود كاذبة"، مشيراً الى ان "حملة المقاطعة يمكن ان تتزايد في الانتخابات المقبلة اذا ما استمرت الاخطاء التي وقعت فيها الحكومة بالماضي".

وبين بان "سائرون اعدت خطة لتنفيذ برنامج اصلاحي في الحكومة المقبلة يتضمن النهوض بالقطاع الاقتصادي وتعديل مسار الحكومة لتكون خدمية اكثر منها سياسية".

من جهته بين عبد الله الزيدي ان "كتلة الحكمة ساهمت كثيراً في ترطيب الاجواء وتقريب اربع قوى سياسية مع بعضها لاعلان تشكيل الكتلة الاكبر ومن ثم الحكومة".

وبشان حديث بعض القياديين التابعين للتيار بشأن توجه الحكمة للمعارضة، اكد الزيدي بأن: "توجهنا الى المعارضة ليست خيار، ولكننا نقول بأننا نستطيع ان نمارس الدور سواء كنا في الحكومة او المعارضة لاننا نحن من رفعنا شعار الاغلبية الوطنية". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات