عاجل
مؤتمر فندق بابل ينعقد بغياب كامل للمحور السني والاكراد والعدد الاكبر من قائمة النصر
محور دولة القانون - الفتح يعلن ضم 192 نائبا
الأحد 18 حزيران , 2018

زخم بغداد المروري يفسد على مواطنيها فرحة العيد

بغداد – سوزان الشمري

رغم اعلان مديرية المرور العامة والذي اكدت فيه ان لاوجود لأي قطع للطرقات في العاصمة بغداد خلال ايام العيد. والذي قال فيه مدير العلاقات والاعلام في المرور العميد عمار وليد انه "بناء على التوجيه الذي وجهنا به قائد عمليات بغداد بانه لن يكون هناك اي قطع في الطرقات التي تقطع سنويا وسيكون اول يوم من العيد بدون قطوعات، وان هناك بعض الضروريات التي قد تفرض نفسها على الارض مثل الزخم الشديد الذي يحدث في منطقة المنصور او غيرها واحداث قطوعات الهدف منها تنظيم حركة السير والمرور، كما يحدث في ايام العطل والمناسبات وفقط اذا حصل زخم شديد".

لكن واقع حال شوارع بغداد ومواطنيها يعطيان صورة اوضح واعمق مغزى من أي كلام يذكر فاغلب شوارعها قطعت، فيما شهدت ما تيسر منها بزخم مروري افضى موجة من الاستياء الشعبي وحرمت الكثير من المحتفلين بعيد الفطر المبارك من التمتع بأجوائه والركون لقضاء عطلة العيد في المنازل.

الطريق للمرافق الترفيهية في العاصمة بات رحلة سفر، اذ يتطلب الوصول اليها السير لعدة امتار بحسب الاجراءات الأمنية لعمليات بغداد وما اكده المواطن ابو ريهام الذي يصطحب اطفاله الثلاثة متوجهين لاحدى مدن الالعاب بجانب الرصافة حيث يقول: "ساعتان ونصف قضيتها بين الركود جالساً في سيارة الاجرة وبين السير على الاقدام بغية الوصول لمدينة الالعاب"، خاتما حديثة بالقول "انلعب بينة طوبة".

الحال ينطبق على اغلب المناطق الترفيهية والسياحية وحتى التسويقية بجانب الكرخ في بغداد حيث قطعت اوصال شوارعها ففي منطقة المنصور كانت حركة سير الاسر والشباب المحتفلين على طول الشارع الرابط بين مراكز المنصور الحيوية حيث ثلاثية المطاعم الراقية والمولات وحدائق منتزه الزوراء.

مروة شابة عشرينية متوجهة بتذمر مفرط مع اثنتان من صديقاتها تقول: ان "فرحة العيد افسدتها الاجراءات الامنية التي انعكست سلبا على زخم الشوارع فالكثير من السيارات عالقة بطابور مروري على طول الطرق المؤدية لمنتزه الزوراء او مول بغداد حتى بدأنا نلعن الساعة التي قررنا فيها التنزه في العيد والتي لن تتكرر حتى نهاية ايامه".

عمليات بغداد من جانبها بررت تلك الاجراءات بتطبيق الخطة الامنية الخاصة بايام عيد الفطر المبارك والتي ستستمر حتى نهاية العطلة الرسمية.

وذكرت عمليات بغداد في بيان صحفي، ان الخطة شملت فرض اجراءات امنية مشددة على مناطق عدة من العاصمة الحيوية منها وكذلك المقابر في محافظتي النجف الاشرف وكربلاء المقدسة.

واشار البيان الى ان تطبيق بعض القطوعات على جميع الطرق المؤدية الى الاماكن الترفيهية المتمثلة بالزوراء و شارع الربيعي و شارع الرواد و زيونة ومول النخيل وطريق مدينة العاب السيدية والعاب بغداد والسندباد والاعظمية شارع الضباط. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات