الأحد 11 آيار , 2015

الموصل: مجلس المحافظة يرفض زيارة "النجيفي" الى واشنطن وجماعة مسلحة جديدة لمقاتلة "داعش"

قال عضو مجلس محافظة نينوى ديلدار الزيباري إن زيارة محافظ نينوى اثيل النجيفي اليوم إلى واشنطن ستكون لها تأثيرات سلبية على وضع المحافظة والعراق بصورة عامة، مشيرا إلى أن ما أعلن عن أهداف الزيارة مجرد قضايا للتسويق الإعلامي.

واضاف   الزيباري أن "أي مسؤول محلي في محافظة نينوى يجري اتصالات بصفته المعنوية أو بصفته المحلية مع جهات خارجية سيكون لها تأثيرات سلبية على المحافظة والعراق بصورة عامة".

وتابع أن "ما أعلن عن أهداف لزيارة النجيفي إلى واشنطن لا تعد سوى تسويق إعلامي للتغطية على خفايا الزيارة”، مضيفا أن “النجيفي جزء من مشروع خارجي يهدف إلى الإضرار بالمحافظة".

وأعلن مكتب محافظ نينوى اثيل النجيفي اليوم عن أن الأخير غادر إلى واشنطن في زيارة غير رسمية لبحث وضع السُنة في العراق والمصالحة الوطنية ومحاربة عصابات “داعش” الارهابية.

وأضاف المكتب انه “من المتوقع أن يجري النجيفي أثناء زيارته جملة من اللقاءات مع شخصيات سياسية وإعلامية أميركية”، مؤكدا أن “الزيارة تستغرق عدة أيام”. بحسب المركز الخبري لـ IMN.

من جهة اخرى أعلن مسؤول محلي في محافظة نينوى، ان اشتباكات عنيفة اندلعت بين عناصر تنظيم داعش الارهابي وبين جماعة تابعة للقاعدة وتطلق على نفسها أنصار الظواهري، في احياء شيخ فتحي وأبي تمام والإصلاح الزراعي والموصل الجديدة.

وقال عضو المجلس المحلي لمنطقة شيخ فتحي وسام الدين العبيدي إن "أنصار الظواهري عصابة ارهابية جديدة يقودها ارهابي يدعو سلطان جابر وهو ضابط برتبة عميد في الجيش السابق وقد شكل مجموعة ارهابية كبيرة من الموصل لمقاتلة داعش".

وبين العبيدي أن "أنصار الظواهري لا يقلون ارهابا عن داعش لكنهم يتميزون بأنهم من أبناء مدينة الموصل وقياداتهم من ضباط الجيش السابق وجهاز فدائيين صدام". بحسب شفقنا نيوز.

ولا يزال ملف تحرير الموصل يراوح مكانه بسبب التدخل الكردي وشبهات كثيرة اثارها أعضاء في مجلس النواب العراقي على ما اسموه "حشد النجيفي" الذي بينوا انه لا يبلغ أكثر من مئتان وخمسين فردا والمسجلين أكثر من ثلاثة الاف يأخذون اسلحة ورواتب من الحكومة، ودعا نواب الحكومة الى معرفة مصير الاموال والاسلحة التي تسلمها الاخوين النجيفي. 

اعداد/ خالد الثرواني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات