الثلاثاء 06 حزيران , 2018

النصر: ازمة المياه اكبر مشكلة ستواجه البرلمان والحكومة القادمين

كشف القيادي في تحالف النصر رشيد العزاوي ان محافظة ديالى وسد دربندخان مهددان بالجفاف يسبب الازمة المائية، محملاً وزراء الموارد المائية منذ 2006 ولغاية الان مسؤولية ذلك.

وقال العزاوي لوكالة النبأ للأخبار، "ان تركيا وايران سبق لما ان ابلغوا العراق بنيتهما بناء سدود يمكن ان تتسبب بشحة للمياه في العراق الى نحو غير مسبوق، ألا ان المسؤولين هنا لم يتعضوا".

واضاف ان من يتحمل مسؤولية ذلك هم وزراء الموارد المائية من 2006 ولغاية الان،أذ نرى بان الكتل تتسابق على ان تكون تلك الوزارة من حصتها بسبب المبالغ التي تخصص لصيانة السدود والتي تتبعها نسب معينة للقائمين على ذلك.

والمح الى ان ديالى وسد دربنخان مهددان بالجفاف في حال عدم اتخاذ اي اجراء لتقليل هدر المياه الحاصل في العراق منذ عشرات السنوات، مؤكداً بأن الوزراء السابقين واللاحقين لاتوجد ليدهم اية خطط لذلك.

ونبه العزاوي ان الحكومة ومجلس النواب القادمين سيواجهان ازمة المياه في العراق رغم عدم علاقتهم بها، الا ان كتلهم هي من يتحمل مسؤولية ذلك باختيار اشخاص غير اكفاء لادارة وزارات مهمة كالموارد المائية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات