الثلاثاء 30 آيار , 2018

مفوضية الانتخابات بين مطرقة الاتهامات الشعبية وسندان الاعتراض السياسي

ذكرت مفوضية الانتخابات، اليوم الاربعاء، أن متظاهري محافظة كركوك "منعوا" نقل صناديق الاقتراع الى العاصمة بغداد، فيما دعت الاحزاب والمرشحين الى "القبول" بالنتائج واتباع "الطرق القانونية" في آليات الاعتراض.

وقال رئيس الادارة الانتخابية رياض البدران في بيان صحفي، "وجهت، اليوم الاربعاء، مكتب انتخابات كركوك بضرورة تسلم صناديق الاقتراع في مناطق مختلفة من كركوك ونقلها الى بغداد"، مستدركا "لكن ادارة المكتب اجابت بتعذر الوصول الى المواد بسبب وجود المجاميع التابعة لجهات سياسية ولم تستطع الوصول الى الصناديق بسبب احتجازها من قبل تلك المجاميع وحسب ماورد بكتاب جهاز مكافحة الارهاب/ قيادة العمليات الخاصة الثانية التي اشارت الى صعوبة نقل الصناديق والمواد الى بغداد وذلك لتزايد اعداد المجاميع المعترضة".

واضاف البدران، أن "عدد تلك المحطات بلغ مايقارب 186 محطة اقتراع موزعة على عدة مناطق من كركوك"، لافتا الى أن "المفوضية سبق وان ارسلت لجانا فنية الى كركوك للاطلاع عن كثب في قضية الاعتراضات المقدمة من قبل بعض القوائم الانتخابية الا انها جوبهت بشتى انواع التصرفات غير المنضبطة والاساءات التي قام بها البعض من المدفوعين من قبل بعض الاحزاب في كركوك". بحسب قوله.

وأكد البدران، أن "الموظفين قد تم محاصرتهم لايام عديدة ما استدعى الى تدخل الاجهزة الامنية لانقاذهم"، لافتا الى أن "المفوضية منفتحة على جميع الجهات وهي تعمل وفق السياقات القانونية والدستورية، وعلى القوائم والاحزاب والمرشحين القبول بنتائج الانتخابات واتباع الطرق القانونية في اليات الاعتراض".

وأعلنت مفوضية الانتخابات، اليوم الأربعاء، عن إلغاء أكثر من ألف محطة انتخابية في انتخابات الداخل والخارج، وفيما أشارت إلى تشكيل لجان تحقيقية لمحاسبة المقصرين، أكدت استمرارها بتسلم الطعون "وعدم ترددها" في معالجة أي خروق.

وتشهد محافظة كركوك حاليا اعتصامات كبيرة، امام مبنى مخازن المحافظة، بمشاركة الالاف من مواطني كركوك العرب والتركمان، وهم يحملون اعلام العراق والتركمان، ويطالبون بالعد والفرز اليدوي للصناديق التي قدمت فيها شكاوى بوجود تلاعب بنتائجها.

من جهته طالب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش، الاربعاء، باعادة العد والفرز اليدوي في بعض الاماكن بمحافظة كركوك.

وقال كوبيتش في جلسة مجلس الامن للامم المتحدة بشأن العراق، ان "الامم المتحدة تحث القادة العراقيين على تشكيل حكومة وحدة وطنية"، داعيا الى "تشكيل حكومة عراقية خالية من الفساد".

 واضاف ان "الامم المتحدة ما زالت تواصل التزامها بشأن مكافحة الارهاب في العراق"، مؤكدا انه "طالب باعادة العد والفرز اليدوي في بعض الاماكن بمحافظة كركوك".

يشار الى ان مجلس النواب صوت في جلسة استثنائية له بشأن الانتخابات، على اعادة عملية العد والفرز اليدوي بنسبة 10%، فضلا عن الغاء انتخابات الخارج والحركة السكانية.

وتواجه المفوضية اعتراضات شعبية وسياسية على عملها واتهامات بتزوير الانتخابات، في شرع مجلس النواب بتحرك نحو اعادة العد والفرز يدويا والغاء نتائج انتخابات الخارج والنازحين. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات