الثلاثاء 30 آيار , 2018

دولة القانون: اطراف من النصر حسمت امرها بالدخول ضمن الائتلاف

اكد ائتلاف دولة القانون بأن هنالك اتفاق رسمي على تشكيل الكتلة الاكبر بينه وبين الفتح نظراً لتقارب البرامج من بعضهما وهنالك لجنتين مشتركة لتنسيق هذه الامور.

وذكر مصدر رفيع المستوى في الائتلاف رفض الكشف عن اسمه لـوكالة النبأ للأخبار، "ان هنالك اتفاق مبدئي مع الكرد حول العمل سوياً في جبهة وطنية مشتركة لايحكمها الا الدستور فلا يعطى احد فوق الدستور ولايؤخذ من احد اقل من الدستور، وما يختلف عليه الطرفين تكون المحكمة الاتحادية هي الحد الفاصل في هذا الامر"، مشيراً الى وجود حوارات مع بعض الكتل المنضوية في تحالف النصر على انفراد وهم مقتنعين بالعمل مع الجبهة بكل قوة وصراحة نظراً لتقارب برامجهم مع باقي الكتل.

وتابع المصدر ان دولة القانون لم يغلق باب الحوار مع اي كتلة اخرى مهما كانت مواقفها،ولايطلب من الكتل الالتحاق بها بل العمل بشراكة حقيقية وواقعية،وتكون الجبهة هي من تحمي الدستور في البلد واستقرار الوضع الامني والخدمات ووضع برامج مشتركة وبرنامج حكومي لانتخاب الكابينة الحكومية،مستدركاً الى ان جميع تلك الكتل ترى ان مرشح الكتلة الاكبر لرئاسة الوزراء يجب ان يحظى بموافقة جميع اطرافها، وهناك اسماء كثيرة مرشحة لذلك الا ان اي احد منها لم يقدم رسميا بهذا الاطار.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات