السبت 10 آيار , 2015

البارزاني: بغداد لم تلتزم بالاتفاق ولا نمانع اذا رغبت بالتعامل معنا كمشتر للنفط

اتهم رئيس حكومة اقليم كردستان نجيرفان البارزاني، الأحد، الحكومة المركزية بعدم الالتزام بالاتفاق النفطي بين بغداد واربيل، مشيراً الى أن الاقليم لا يمانع اذا رغبت بغداد بالتعامل معه كـ"مشتر للنفط"، فيما دعا المركز الى دفع تريليون و200 مليار دينار.

وقال البارزاني خلال مؤتمر صحفي عقده في السليمانية وحضرته السومرية نيوز، إن "اتفاقيتنا مع بغداد كانت على أساس الموازنة العراقية للعام 2015 والتي بموجبها يصدر إقليم كردستان من خلال شركة سومو 550 ألف برميل من النفط"، لافتاً إلى أن "بغداد يجب أن تلتزم بدفع تريليون و200 مليار دينار لإقليم كردستان".

وأضاف البارزاني "نحن ملتزمون بالاتفاقية لكن بغداد لم تلتزم حتى الآن ونأمل ان تلتزم بها"، مشيراً إلى انه "إذا ترغب بغداد بالتعامل مع الإقليم كمشتر للنفط لا مانع لدينا، لكنه يجب إبرام إتفاقية جديدة مع بغداد".

وأعلنت وزارة الثروات الطبيعية بإقليم كردستان في (6 أيار 2015)، أنها صدرت أكثر من 562 ألف برميل من النفط الخام يومياً خلال شهر نيسان إلى ميناء جيهان التركي عبر شركة سومو مؤكدة إلتزامها بتصدير النفط وفق الموازنة الإتحادية للعام 2015

يذكر أن مجلس الوزراء قرر، في (2 كانون الأول 2014)، الموافقة على الاتفاق النفطي بين بغداد وإقليم كردستان الذي ينص على تسليم الإقليم ما لا يقل عن 250 ألف برميل نفط يومياً إلى بغداد لغرض التصدير، وذلك عقب توصل الوفد الكردي برئاسة نيجرفان البارزاني مع الحكومة العراقية إلى اتفاق بشأن حصة الإقليم في الموازنة وتصدير النفط.

السومرية نيوز

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات