الأربعاء 24 آيار , 2018

برلمانية تحمّل وزير الكهرباء مسؤولية ما يجري في كربلاء

كربلاء / عدي الحاج

حمّلت النائب عن إئتلاف دولة القانون، فردوس العوادي، وزير الكهرباء قاسم الفهداوي، مسؤولية ما يجري في كربلاء المقدسة من تظاهرات وغضب للمواطنين نتيجة تردّي التيار الكهربائي.

وقالت العوادي في بيان لها اليوم الخميس، أنّ "خروج المواطنين في تظاهرات غاضبة نتيجة تردّي التيار الكهربائي في المحافظة، يتحمّله وزير الكهرباء الذي لم يقدّم أي شيء أو منجز يُمكن أن يؤشّر وجود تقدّم في هذا القطاع الخدمي المهم".

مضيفةً "من الخطأ الفادح أن تقوم وزارة الكهرباء بخفض تجهيز الطاقة للعاصمة بغداد ومحافظات الفرات الأوسط في هذا الوقت بالذات الذي يشهد إرتفاعاً كبيراً في درجات الحرارة وفي شهر رمضان المبارك". مشيرةً الى أنّ "هذا الفشل في إدارة وزارة مهمّة مثل الكهرباء أدّى الى عدم ثقة المواطن بالوزير أو الوزارة".

وعدّت العوادي، أنّ "تعبير المواطنين عن رأيهم بالتظاهر حق مشروع". داعيةً الحكومة المحلية الى "التعامل معهم برفق وتحمّل غضبهم الذي لم يكن من فراغ إنّما من إنزعاجهم من سوء الخدمة التي تقدّم إليهم من قطاع الكهرباء". متوقعةً انه "إذا بقي الحال على ما هو عليه سوف تخرج تظاهرات أخرى في محافظات أخرى". 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات