الجمعة 21 تشرين الثاني , 2015

محافظ المثنى: المحافظة تعاني تدهورا مالياً كبيراً والموازنة لا تكفي

اكدت الحكومة المحلية في المثنى ان تخصيصات المحافظة في الموازنة العامة للدولة لعام 2016 لا تفي بأدنى الالتزامات فيها.

وقال فالح عبد الحسن سكر محافظ المثنى, إن "الموقف المالي للمحافظة صعب ومتأزم جدا ما أدى إلى توقف العديد من مشاريع الوزارات ومشاريع تنمية الأقاليم، و جعل المديونية تتجاوز 30 مليار دينار حتى الان"، مشيراً الى ان "المحافظة تعاني تدهورا مالياً كبيراً".

وطالب المحافظ باعتماد المحرومية والفقر في إعداد وتوزيع الموازنة باعتبار أن المثنى تعاني الأمرين منهما بالرغم من وجود فقرة في الدستور تنص على تخصيص الموارد وفق عدد السكان في كل محافظة، مبينا: "ان نصف أبناء المحافظة، البالغ عددهم 840 ألف نسمة، يعيشون تحت خط الفقر حسب احصائيات وزارة التخطيط، بمعنى ان الدخل اليومي لكل واحد من هؤلاء لا يتجاوز الـ1000 دينار يوميا".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات