الثلاثاء 23 آيار , 2018

الوفد الكردي: المرحلة القادمة تتطلب عملا بعيد عن السلبيات التي حصلت في الماضي

كشف وفد الحزب الديمقراطي الكردستاني المفاوض الى بغداد ان المرحلة القادمة تتطلب عمل يكون بعيداً عن السلبيات التي حصلت خلال المرحلة الماضية.

وقال عضو الوفد بنكين ريكاني لوكالة النبأ للأخبار، "ان المنهج الذي جاء من اجله وفد الحزب الديمقراطي هو الاستفادة من كل الاطراف لبناء مرحلة جديدة في البلد"، مبيناً ان الوفد جاء بصفحة جديدة على صعيد العلاقات بين الاقليم والمركز ولقاء جميع الاطراف السياسية ومناقشة توجهاتهم.

واضاف ريكاني، ان هنالك انقسامات موجودة في جميع الاطراف لكن هذا لايمنع ان يكون سبيلنا في ترميم ما حصل في البلد عن طريق الحوار،مستبعداً وجود "فيتو" على اي شخصية لكن في الوقت نفسه يجب ان لاندير البلد بنفس الاسلوب الذي رافق المرحلة الماضية والذي تسبب بخلل بنيوي حول مفهوم الشراكة في ادارة الدولة والذي هو احد متطلبات الحكم الرشيد في العالم الى محاصصة حزبية وصلت الى المناصب الدنيا في البلد.

والمح عضو الوفد المفاوض، ان باتباع هذا النوع من السياسية يمكننا من معالجة الخلل في النظام ونساهم في بناء مرحلة جديدة تقوم على الشراكة والحكم الرشيد والتوافق في القضايا الاستراتيجية بين ابناء الشعب العراقي وان تعبر الحكومة عن اراء جميع ابناء الشعب العراقي، مؤكداً ان الموقف الرسمي لوفد الحزب الديمقراطي سيتبلور خلال ايام للاعلان عنه.

ريكاني اكد، ان زعيم التيار الصدري وخلال لقاء اعضاء الوفد به وعد ضمن برنامجه بحل جمي المواد الدستورية التي لازالت محل خلاف،في حين بين زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي على ان السقف الدستوري هو اساس لحل المشاكل بين الطرفين،مؤكداً ان المشكلة تكمن في تنفيذ المواد الدستورية التي يتفق عليها الكرد مع رؤساء الحكومات ومن ثم يتم الاخلال بها بعد مدة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات