الجمعة 21 تشرين الثاني , 2015

مسلمو بريطانيا يردون على هجمات باريس ليس باسمنا

أطلق مسلمون في بريطانيا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان "ليس باسمنا"، وذلك كنوع من التصدي لتنظيم داعش إلكترونيا معتبرين أنه لا يمثل الإسلام ولا ينطق باسمهم.

وجاءت الحملة بعد هجمات فرنسا التي استهدف فيها تنظيم داعش مئات المدنيين في باريس.

يشار إلى أن الحملة أطلقت وسم "#NotInMyName"، الذي حظي بتفاعل كبير بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وشهد الفيديو الذي يعرف بحملتهم انتشارا واسعا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات