الأحد 21 آيار , 2018

حقوق الانسان: سفارات تسلمت اطفال داعش الحاملين لجنسياتهم

كشفت مفوضية حقوق الانسان تسلم بعض السفارات في العراق الاطفال المعروفين الجنسية "لافراد داعش" والذين ولدوا بعد احتلال تلك العصابات للموصل في 2014.

وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي في تصريح لوكالة النبأ للأخبار، "ان هناك اكثر من 1400 فرد من زوجات لعناصر "داعش" واطفالهم نقلوا من محافظة نينوى الى بغداد"، ويتواجدون الان ضمن مراكز احتجاز اولية وبعد تدقيق تفاصيلهم، مشيراً الى ان هنالك مجموعة من الاجانب وقسم من الاطفال يتواجدون داخل دوائر الرعاية الاجتماعية في وزارة العمل لعدم حصول عمليات مطابقة لهم لغاية الان.

وتابع الغراوي ان غالبية الاطفال سلموا الى مجموعة من السفارات الموجودة في العراق لغرض ايصالهم الى بلدانهم، في حين سيتم اعادة المتبقين حال اكتمال التحقيقات وعدم ثبوت تورط النساء باي اعمال تتعلق بالارهاب، حيث تم توجيه تهمة تجاوز الحدود للعديد منهم، باعتبارهم لم يمثلوا اي خطر في موضوعة القوانين العراقية ولم تثبت اي ادلة بعد انتهاء التحقيقات بأن هنالك مجموعة من الجرائم الذين ثبتت عليهم.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات