الخميس 20 تشرين الثاني , 2015

مالي: مسلحون يرجح أنهم سلفيون يطلقون النار بفندق في باماكو ويحتجزون رهائن

هاجم مسلحون، يشتبه بأنهم سلفيون، فندق "راديسون بلو" في العاصمة المالية باماكو، وسارعت قوات الشرطة إلى تطويق الفندق، وقال مراسلون إن عملية احتجاز رهائن أو محاولة لذلك هي جارية الآن. وبحسب المعلومات فإن الهجوم أوقع 3 قتلى، وأنه تم تحرير 15 رهينة.

وأشار مصدر دبلوماسي فرنسي إلى أن قوات مالي الخاصة تصل الفندق وأن بلاده تقدم مساعدات لوجستية واستخباراتية.

وقال مصدر أمني "هناك جهاديون يطلقون النار في الممر في الطابق السابع من الفندق" في حين كان يسمع إطلاق النار من أسلحة رشاشة من خارج الفندق الذي يضم 190 غرفة.

وقالت المجموعة التي تدير فندق "راديسون بلو" إن 170 رهينة احتجزوا بالفندق في باماكو عاصمة مالي.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن بيان لمجموعة ريزيدور الفندقية قولها "هناك عملية احتجاز رهائن تجري في الفندق اليوم.. ووفقا لما لدينا من معلومات تم احتجاز 140 نزيلا و30 موظفا".

وأوردت وكالة الصين الجديدة (شينخوا) الصينية أن عددا من السياح الصينيين محاصرون داخل فندق مالي. وأضافت الوكالة "نزيل صيني اسم عائلته تشين قال لشينخوا عبر التطبيق الهاتفي (وي تشات) إنه من بين عدد من النزلاء الصينيين محاصر في الفندق".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات