السبت 13 آيار , 2018

في بيان لها.. الامم المتحدة تدعوا الاحزاب السياسية الى حل النزاعات الانتخابية قانونيا

حث المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، الاحد، على تشكيل حكومة شاملة تضم جميع المكونات، فيما دعا الى حل النزاعات الانتخابية عبر القانون.

وهنأ المتحدث العراق بمناسبة اجرائه الانتخابات التشريعية حيث قال في بيان ان "الانتخابات تمثل مزيدا من التقدم في بناء ديمقراطية عراقية أقوى".

ووفقا للبيان فان الأمين العام يشيد "بالجهود الدؤوبة التي يبذلها مسؤولو الانتخابات وموظفو الحزب وقوات الأمن لجعل الانتخابات سلمية ومنظمة بشكل كبير، وهو يثني على جميع العراقيين الذين شاركوا، ولا سيما النازحون داخليا الذين أدلوا بأصواتهم رغم ظروفهم الصعبة".

وشارك النازحين في العديد من المدن في داخل العراق وخارجه بالأدلاء بأصواتهم في انتخابات هي الاولى بعد دحر تنظيم داعش الارهابي في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها.

ودعا الأمين العام "جميع الفاعلين السياسيين العراقيين وأنصارهم إلى دعم السلام مع معالجة النتائج".

وطالبت بعض الكتل السياسية بإلغاء نتائج الانتخابات واقامة حكومة تصريف اعمال محلها, فيما البعض اتهم جهات بالتلاعب بنتائج الانتخابات لصالحها، في حين اعلنت المفوضية العليا للانتخابات نجاح العملية الانتخابية بدون خروقات تؤثر على سير النتائج..

وحث الأمين العام عبر البيان "الجهات الفاعلة السياسية على حل أي نزاعات انتخابية من خلال القنوات القانونية القائمة وإكمال العملية الانتخابية من خلال تشكيل حكومة شاملة في أقرب وقت ممكن".

واختتم البيان بحديثه حول ايفاء الامم المتحدة بالتزاماتها تجاه العراق قائلا: انه "لا تزال الأمم المتحدة ملتزمة بدعم حكومة وشعب العراق في هذا المسعى".

وخاض الانتخابات 7 الاف مرشح ومرشحة و320 حزبا وائتلافا لشغل 329 مقعدا في البرلمان.

واعلنت المفوضية العليا للانتخابات، مساء السبت، بعد ان اغلقت صناديق الاقتراع، ان نسبة التصويت العام بلغت 44% ، وبلغ عدد المصوتين في عموم العراق 10 ملايين ناخب في انتخابات عدها مراقبين هي الاضعف منذ عام 2003. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات