الخميس 20 تشرين الثاني , 2015

بعد ستة سنوات ثلاث ساعات فقط للانتقال من لندن إلى نيويورك

خلال السنوات الست المقبلة، تقلع طائرة "إيرباص ايه اس 2"، الأسرع من الصوت، ما يسمح للركاب، على سبيل المثال، بالسفر من لندن إلى نيويورك خلال ثلاث ساعات فقط، بدلاً من ثماني ساعات.

وتأمل كل من شركتي "إيرباص»" و"أيريون" في اختيار موقع لتصنيع الطائرة في الولايات المتحدة خلال النصف الثاني من العام المقبل.

وفي حال سير الأمور وفق الخطط المرسومة، فإنَّ من المتوقع بدء الرحلات التجريبية في العام 2021، فيما تنطلق أولى الرحلات الجوية التجارية مع حلول العام 2023.

ومن المتوقّع أن تصل سرعة طائرة "ايه اس 2" إلى 1960 كيلومتراً في الساعة، إذ تكاد تلامس سرعة طائرة "كونكورد" التي تحلق بسرعة 2170 كيلومتراً في الساعة.

وقد جهّز الفريق المشرف على الطائرة، حتى الآن، التصاميم الأولية للأجنحة المكوّنة من ألياف الكربون، ولجسم الطائرة، بالإضافة إلى نظام الهبوط والوقود.

وستكون شركة "أيريون" الأميركية المتخصصة في صناعة الطائرات الأسرع من الصوت، والمدعومة من الملياردير روبرت باس، الشركة المشرفة على التجميع النهائي للطائرة.

وقال الرئيس التنفـيذي لـ"أيريون" إنَّ الشركة بدأت اختيار الموردين والتصاميم لصنع محرك الطائرة خلال النصف الأول من العام المقبل، ومن المتوقع أن تصل كلفة المشروع إلى أكثر من 100 مليون دولار.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات