الأربعاء 10 آيار , 2018

الجيش السوري يتصدى ويدمر قسم كبير من منظومات الدفاع الاسرائيلية

قال الجيش السوري، في بيان حول الضربات التي نفذتها إسرائيل ليلا على مواقع عسكرية في سوريا، إن الصواريخ الإسرائيلية قتلت 3 أشخاص، وهو ما يخالف الأرقام التي ذكرها المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أن "منظومات الدفاع الجوي تمكنت من التصدي وتدمير قسم كبير من موجات الصواريخ الإسرائيلية المتتالية فجر اليوم والتي كانت تستهدف عدداً من مواقعنا العسكرية على أكثر من اتجاه".

وتابعت قيادة الجيش أن "وصول عدد من صواريخ العداون الإسرائيلي تسبب في مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة اثنين آخرين بجراح، إضافة إلى تدمير محطة رادار ومستودع ذخيرة وإصابة عدد من كتائب الدفاع الجوي بأضرار مادية".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد قال إن الضربات أسفرت عن مقتل "23 مقاتلا" على الأقل، بينهم 5 من قوات النظام السوري، و 18 عنصرا من القوات الموالية له.

وأضاف المرصد "قتل ما لا يقل عن 23 مقاتلا، بينهم 5 من قوات النظام أحدهم ضابط، وآخرين ما بين سوريين وغير سوريين، في الغارات الإسرائيلية بعد منتصف الليل في عدة مناطق في سوريا".

هذا وقالت وزارة الدفاع الروسية إن 28 طائرة إسرائيلية من طراز "إف-15" و"إف-16" شاركت في الضربات، وأطلقت 60 صاروخ "جو-أرض" على عدة مناطق سورية.

يشار إلى أن إسرائيل قالت، في وقت سابق، إنها "ضربت كل البنية التحتية الإيرانية في سوريا"، ردا على إطلاق صواريخ من سوريا على قواعد عسكرية إسرائيلية في مرتفعات الجولان، فجر الخميس.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، إن إسرائيل ضربت كل البنية التحتية الإيرانية في الأراضي السورية، معربا، في الوقت نفسه، عن أمله في أن يكون "هذا الفصل قد انتهى".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات