الثلاثاء 09 آيار , 2018

روسيا والصين يؤكدان إلتزامهما بالاتفاق النووي مع إيران

أعربت الصين، اليوم الاربعاء، عن أسفها لقرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران.

وقال قنغ شوانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في إفادة صحفية اليوم نقلتها وكالة شينخوا إن "بكين ستحمي الاتفاق وتدعو كل الأطراف المعنية إلى التحلي بالمسؤولية تجاهه".

وأضاف المتحدث، "إن خطة العمل المشتركة هي اتفاقية متعددة الأطراف تم التوصل إليها من قبل إيران ومجموعة خمسة زائد واحد من خلال المفاوضات وأيدها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 وفي ظل الظروف الحالية فإن ضمان سلامة خطة العمل المشتركة يؤدي إلى دعم النظام الدولي لعدم انتشار الأسلحة النووية وتعزيز السلام والاستقرار في الشرق الأوسط".

وأشار قنغ إلى أنه ينبغي على جميع الأطراف المعنية تعزيز الحوار والتنسيق والتعامل بشكل صحيح مع الاختلافات ومواصلة الوفاء بالتزاماتها بطريقة مخلصة مؤكداً أن الصين ستظل على اتصال وثيق مع جميع الأطراف المعنية وستبقى ملتزمة بدعم وتنفيذ خطة العمل المشتركة في موقف موضوعي ومحايد ومسؤول.

بدوره أكد الاتحاد الأوروبي التزامه بالاتفاق رغم قرار الولايات المتحدة الانسحاب منه.

ونقلت رويترز عن الاتحاد قوله في بيان صادر عن حكومات الدول الأعضاء فيه إنه "طالما واصلت إيران تنفيذ التزاماتها النووية فإن الاتحاد الأوروبي سيظل ملتزما بالتنفيذ الكامل والفعال للاتفاق النووي".

وشدد البيان على أن "رفع العقوبات المتعلقة بالشؤون النووية جزء ضروري من الاتفاق.. ويؤكد الاتحاد الأوروبي التزامه بضمان استمرار هذا الرفع".

وكانت مفوضة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبى فيديريكا موغيريني دعت أمس المجتمع الدولي إلى احترام الاتفاق النووى مع إيران على الرغم من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب الولايات المتحدة منه وإعادة فرض العقوبات على طهران.

إلى ذلك أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن بلاده ستبقى ملتزمة بالاتفاق النووي مع إيران.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات