الأربعاء 19 تشرين الثاني , 2015

الخارجية الأمريكية: ترصد خمسة ملايين دولار مقابل رأس الجربا

عرضت وزارة الخارجية الأمريكية مكافأة تصل إلى خمسة ملايين دولار لمن يقدم معلومات تقود إلى كشف موقع رئيس ما يعرف بـ "حدود داعش"، السعودي طراد الجربا، الملقب باسم أبو محمد الشمالي، والذي وصفته بأنه "مسؤول رئيسي في لجنة الهجرة والخدمات اللوجستية" بالتنظيم، والتي تشرف على حركة المقاتلين الأجانب.

وقالت الخارجية الأمريكية إن الجربا هو "المسؤول عن تسهيل سفر المقاتلين الإرهابيين الأجانب عن طريق غازي عنتاب، تركيا، ومنها إلى مدينة جرابلس السوري الواقعة على الحدود التي تسيطر عليها داعش بسوريا، وهو يتولى مع ما يعرف بـ"لجنة الهجرة والخدمات اللوجستية" بتنسيق أنشطة التهريب، والتحويلات المالية، وحركة النقل والإمداد إلى سوريا والعراق من أوروبا، وشمال أفريقيا، وشبه الجزيرة العربية.

وفي عام 2014 قام الشمالي بتسهيل السفر من تركيا إلى سوريا للمقاتلين المحتملين لداعش من استراليا، وأوروبا، والشرق الأوسط، وقام بإدارة مركز تجهيز داعش للمجندين الجدد في أعزاز، بسوريا.

وقالت الوزارة في بيانها "لقد سافر أكثر من 25000 مقاتل إرهابي أجنبي من أكثر من 100 دولة إلى العراق وسوريا, توفر ساحات المعارك في العراق وسوريا للمقاتلين الإرهابيين الأجانب خبرة قتالية، والتدريب على الأسلحة والمتفجرات، والوصول إلى الشبكات الإرهابية التي قد تكون تخطط لهجمات تستهدف الغرب".

وكانت وزارة المالية الأمريكية قد قامت في سبتمبر/أيلول الماضي بوضع الجربا ضمن قائمة ضمت 15 شخصا على صلة بداعش صدرت بحقهم قرارات لتجميد أموالهم,  وبحسب الوزارة، فإن الجربا من مواليد عام 1979، وهو سعودي ولد بالعراق.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات