صحيفة تكشف عن صراع كبير بين الاحزاب الكردية للظفر بالاغلبية في البرلمان

twitter sharefacebook shareالجمعة 21 نيسان , 2018

كشفت صحيفة قطرية، اليوم السبت، عن صراع كبير بين الاحزاب الكردية للظفر بالاغلبية في البرلمان، لافتة إلى أنّ الفترة الأخيرة شهدت عدداً من الانشقاقات والانقسامات داخل صفوف التحالفات الكردية التي تشارك للمرة الأولى في الانتخابات.

وذكرت صحيفة العربي الجديد انه "قبل ثلاثة أسابيع على الانتخابات البرلمانية في العراق، المقررة في 12 أيار المقبل، تواجه الأحزاب الكردية مشاكل سياسية، تسبّبت في حدوث انشقاقات وانقسامات، بشأن مكاسب المرحلة المقبلة".

ونقلت الصحيفة عن مصدر كردي مطلع قوله ان "هناك صراع كبير بين الأحزاب الكردية، للظفر بالأغلبية الكردية في البرلمان العراقي"، مبيّناً أنّ "أشد تلك الصراعات تدور بين الأحزاب التقليدية ك‍الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني، والاتحاد الوطني الكردستاني الذي ينتمي إليه الرئيس العراقي فؤاد معصوم من جهة، والأحزاب الكردية الجديدة من جهة أخرى".

واضاف ان "الأحزاب الكبرى في إقليم كردستان، تحاول استقطاب القيادات المهمة في الأحزاب والتحالفات الجديدة"، مشيرا إلى أنّ "الفترة الأخيرة شهدت عدداً من الانشقاقات والانقسامات داخل صفوف تحالفات تشارك للمرة الأولى في الانتخابات، كتحالف الديمقراطية والعدالة الذي يتزعمه رئيس حكومة إقليم كردستان السابق برهم صالح".

وتابع المصدر أنّ "أغلب قيادات وأعضاء (تحالف الديمقراطية والعدالة) انشقوا، في وقت سابق، عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني"، لافتاً إلى "نجاح الحزب في استعادة جزء مهم منهم في وقت مناسب قبل الانتخابات".

وكشفت صحيفة العربي الجديد القطرية، في 8 نيسان 2018، ان الكرد طالبوا باحدى وزارات الخارجية او الدفاع او الداخلية اضافة لرئاسة البرلمان، فيما اكدت وجود نقاشات معمقة بين القوى الكردية للتوصل إلى اتفاق لتشكيل تحالف كبير بعد الانتخابات.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات